أوليفر كان: بنعطية يفتقد للمستوى المطلوب | عالم الرياضة | DW | 13.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

أوليفر كان: بنعطية يفتقد للمستوى المطلوب

انتقد أوليفر كان، حارس المرمى السابق للمنتخب الألماني والخبير الرياضي لدى قناة "زي.دي.إف" الألمانية، المستوى الذي ظهر به المدافع المغربي مهدي بنعطية ودفاع الفريق البفاري أمام نادي بارشلونة بإياب نصف نهائي أبطال أوروبا.

"لا يجوز أبدا لبنعطية في هذا المشهد الخروج من السلسة الدفاعية الرباعية. لا أعرف ما يريده باقترابه من موقع شفاينشتايغر. ما ذا يفعل هنا؟ أنا لست من محبي خروج المدافع الخلفي من موقعه بهذا الشكل (..) تكرر أخطاء من هذا النوع وفي هذا المستوى..يقتل كل أمل"، على ما قال أوليفر كان، حارس المرمى السابق للمنتخب الألماني والخبير الرياضي للقناة الألماني الثانية (ZDF)في تعليقه على أداء اللاعب المغربي مهدي بنعطية.

واضاف كان قائلا: "هناك اليوم أخطاء تكتيكية فردية لا يجوز أن تحدث على هذا المستوى. علينا أن تساءل إذا كان بنعطية يتملك بالفعل المستوى لمطلوب؟ وكذلك رافينها؟ هل لديه ما يكفي للعب في الفرق الكبرى؟ وقبل ذلك يجب الحديث عن شفاينشتايغر الذي عليه أن يستعيد مستواه. أما آلونزو، فكل الفرق تعرف الآن أنه يتعين مهاجمته. هنا تم ارتكاب أخطاء فادحة تكتيكيا وفرديا. أما دانتي فيعاني مشاكل في الثقة بالنفس".

لام: هدف بنعطية أكد إيماننا بالمعجزة

أكد فيليب لام قائد فريق بايرن ميونيخ أنه رغم الخروج من المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا على يد برشلونة فإن الفوز 3-2 له مذاق خاص في ظل المساندة الجماهيرية الكبيرة التي حظى بها الفريق على ملعب اليانز أرينا. وقال لام فيما يتعلق بتقدم فريقه بهدف المغربي مهدي بنعطية:"كنا دائما نمتلك الإيمان". وأضاف :"في ظل وجود هذه الجماهيرية الرائعة، أعتقد أن بعضنا رأى إمكانية حدوث معجزة، لكن برشلونة سجل هدف التعادل سريعا". وأشار إلى أنه "من المستحيل إيقاف مثل هؤلاء (ليونيل ميسي ونيمار ولويس سواريز) طوال 90 دقيقة، فريق مذهل مثل برشلونة يستغل أي فرصة تسنح له، لم نخسر المواجهة اليوم، لكن خسرناها في أسبانيا".

غوارديولا: ميسي هو الأفضل

بينما اعتبر جوزيب غوارديولا، المدير الفني لنادي بايرن، أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة هو اللاعب الأفضل في تاريخ كرة القدم. وقال غوارديولا عقب خروج فريقه أمام برشلونة في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا: "أنا سعيد لأن ميسي عاد مرة أخرى ليتواجد بالنهائي .. إنه رائع".

وأكد غوارديولا أن ميسي يضاهي أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه، معربا عن سعادته بفترة التألق التي يعيشها الساحر الأرجنتيني، الذى أدى دورا حاسما في فوز فريقه بثلاثية نظيفة في مباراة الذهاب أمام العملاق الألماني ليتأهل إلى المباراة النهائية من البطولة الأوروبية رغم سقوطه في مباراة العودة أمس الثلاثاء بنتيجة 3 - .2. وأضاف غوارديولا، الذي قاد برشلونة من على مقعد المدير الفني في الفترة ما بين عامي 2008 و2012: "لقد عاد مرة أخرى إلى المستوى الذي كان يتمتع به عندما كنت أشرف على تدريبه".

والتقى ميسي بمدربه السابق بين شوطي المباراة أثناء توجههما إلى غرفة خلع الملابس وتصافحا وتبادلا بعض الكلمات. وهنأ غوارديولا برشلونة بعد صعوده إلى المباراة النهائية، معربا عن أمنيته أن يتمكن فريقه السابق من التتويج بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الخامسة في تاريخه. وتمنى غوارديولا فوز فريقه السابق برشلونة بلقب بطل مسابقة دوري ابطال اوروبا.

ح.ز/ م.س / ش.ع ( د ب أ، أ ف ب)

إعلان