أوروبا تؤكد على مواصلة دورها من أجل السلام في الشرق الأوسط | أخبار | DW | 30.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

أوروبا تؤكد على مواصلة دورها من أجل السلام في الشرق الأوسط

التقت مسؤولة السياسة الخارجية الأوروبية فيدريكا موجيرني برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وقال الاتحاد إنه سيواصل دوره في مساعي تحقيق السلام في الشرق الأوسط رغم قرار إسرائيل تعليق الاتصالات مع مؤسسات تابعة له.

قالت متحدثة باسم المفوضية الأوروبية إن مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيرني التقت بنتنياهو في باريس اليوم الاثنين (30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) على هامش المؤتمر العالمي للمناخ.

وأضافت المتحدثة في إفادة لصحفية ببروكسل: "العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل جيدة وواسعة وعميقة وسيستمر هذا". وهونت المتحدثة من القرار الخاص بعلامة المنشأ ووصفته بأنه مجرد تنفيذ لسياسة قائمة تطبقها بالفعل بعض دول الاتحاد.

وتابعت بالقول: "وبالنسبة لعملية السلام في الشرق الأوسط فإن الاتحاد الأوروبي سيواصل العمل بهذا الشأن في اللجنة الرباعية مع شركائنا من الجانبين لأن السلام في الشرق الأوسط من مصلحة المجتمع الدولي ككل بالطبع". والاتحاد الأوروبي أحد أطراف الرباعية الدولية لوسطاء السلام في الشرق الأوسط إلى جانب الأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا.

وكانت إسرائيل قد أكدت أمس الأحد أنها علقت الاتصالات مع مؤسسات الاتحاد الأوروبي المشاركة في مساعي السلام مع الفلسطينيين بعد أن بدأ الاتحاد الأوروبي يطلب وضع علامات المنشأ على الصادرات القادمة من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

ح.ز/ ع.غ (رويترز)

مواضيع ذات صلة