ألمانيا وفرنسا تكرمان الجنود قتلى الحرب العالمية الأولى | أخبار | DW | 03.08.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا وفرنسا تكرمان الجنود قتلى الحرب العالمية الأولى

بمناسبة الذكرى المئوية لإعلان ألمانيا الحرب ضد فرنسا خلال الحرب العالمية الأولى، كرمت ألمانيا وفرنسا في مراسم أقيمت في منطقة الألزاس الجنود الفرنسيين والألمان الذين سقطوا في الحرب بحضور الرئيسين الألماني والفرنسي.

كرم الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند ونظيره الألماني يواخيم غاوك اليوم الأحد (الثالث من أغسطس/ آب) الجنود الذين قتلوا خلال الحرب العالمية الأولى في مراسم أقيمت بمناسبة الذكرى المئوية لإعلان ألمانيا الحرب ضد فرنسا.

واجتمع الرئيسان في القمة الجبلية المعروفة باسم "هارتمانسويليركوبف" في منطقة الألزاس التي تقاتلت فرنسا وألمانيا من أجلها على مدى قرون. وفي عام 1915، قتل نحو 30 ألف جندي فرنسي وألماني أثناء القتال من أجل السيطرة على القمة الصخرية الإستراتيجية التي تعرف باسم "فيل أرمان" بالفرنسية.

وشمل جدول أعمال اليوم مراسم لوضع أكاليل من الزهور ووضع حجر الأساس لنصب تذكاري جديد فرنسي ألماني. والحدث المشترك الذي يقام اليوم الأحد هو واحد من الكثير من المراسم التذكارية التي تحيى الذكرى المئوية لاندلاع الحرب العالمية (1914-1918).

ويجتمع 20 من رؤساء الدول والحكومات من مختلف أنحاء أوروبا في مدينة لييج البلجيكية غدا الاثنين في ذكرى اليوم الذي انتهكت فيه ألمانيا حياد بلجيكا وقامت بغزو أراضيها.

ع.ش/ع.ج.م (د ب أ)

مختارات