ألمانيا: مشروع قانون للحد من زواج القاصرين | معلومات للاجئين | DW | 31.05.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

ألمانيا: مشروع قانون للحد من زواج القاصرين

في خطوة تسعى للحد من زواج القاصرات يعتزم البرلمان الألماني التصويت على مشروع قانون يمنع الزواج لمن هم تحت سن الـ18 عشر. مع وجود استثناءات ستحسم في أمرها المحكمة المختصة.


أوصى البرلمان الألماني اليوم الأربعاء (31 مايو/ أيار 2017)، في قراءة أولية لمشروع قانون للحد من زواج القصر (الأطفال). ويقضي مشروع القانون بعدم الاعتراف في ألمانيا بعقد زواج أجنبي، في حال كان أحد الشريكيين تحت سن الـ18. وفي الزيجات التي لم يتجاوز فيها أحد الشريكيين سن الـ16 تعتبر لاغية وباطلة.
ومن المفترض أن يتم  إلغاء زواج من كان بين الـ16 والـ17 من العمر، مع وجود استثناءات في بعض الحالات لدى تلك الفئة العمرية، التي على محكمة العائلة النظر فيها  بعد جلسة استماع للقاصر ومكتب رعاية شؤون الأطفال والقاصرين. 


ويعتزم البرلمان الألماني التصويت على القانون الجديد مساء الغد الخميس. وقدمت وزارة العدل مشروع القانون بسبب زيادة عدد حالات الزواج المبكر التي ظهرت في ألمانيا بسبب موجة اللاجئين. وفي معظم الحالات تكون المرأة  قاصرة. ووفقا لوزارة الداخلية الاتحادية، وصل عدد القاصرات اللواتي تم تسجيلهن كمتزوجات إلى  1.475 قاصرة في جميع أنحاء ألمانيا، من بينهم 361 فتاة لم تتجاوز سن الـ14 .
ووفقا لبيان وزراة الداخلية، فإن معظم القاصرات المتزوجات هم من سوريا إذ يبلغ عددهن 664، يليهم أفغانستان والعراق وبعضهن من بلغاريا ورومانيا واليونان، علما أن القاصرات المتزوجات في اليونان هم من الأقلية التركية هناك.
د.ص/و.ب (ك.ن.أ)-مهاجرنيوز

 

مختارات

روابط خارجية

مواضيع ذات صلة

إعلان