ألمانيا - متعاطف مع بيغيدا يتمتع بصلاحية الوصول لمعلومات حساسة | أخبار | DW | 24.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا - متعاطف مع بيغيدا يتمتع بصلاحية الوصول لمعلومات حساسة

ذكر تقرير أن موظف وزارة الداخلية في ولاية ساكسونيا المتورط في الاعتداء على فريق تلفزيوني يتمتع أيضاً صلاحية الاطلاع على معلومات حساسة بحكم وظيفته في الوزارة، فيما أكدت المستشارة ميركل على أهمية حرية التعبير في ألمانيا.

لا تزال واقعة التضييق على فريق تصوير تابع ZDF، القناة الثانية بالتلفزيون الألمانية، كان يصور احتجاجات نظمتها حركة بيغيدا (وطنيون أوربيون ضد أسلمة الغرب) أثناء زيارة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مدينة دريسدن الخميس الماضي، لا تزال تثير جدلاً واسعاً داخل الأوساط السياسية والإعلامية في ألمانيا.

وكان أحد أعضاء فريق تلفزيوني مكلف من قبل قناة ZDF بتغطية زيارة ميركل قد تعرض لهجوم لفظي من قبل أحد أنصار بيغيدا الذي طالب فريق التصوير بعدم التصوير. وأكدت داخلية الولاية فيما بعد أن هذا الرجل موظف لدى الوزارة و من أنصار حركة بيغيدا.

مشاهدة الفيديو 12:04

مراسلون - دريسدن واليمين - رحلتي إلى ساكسونيا

وذكر تقرير لإذاعة "ميتلدويتشه غوندفونك" اليوم الجمعة (24 آب / أغسطس 2018) أن الموظف له صلاحية الدخول والاطلاع على عدد من معلومات الحساسة الخاصة بالتحقيقات في جميع القضايا، بما فيها النظام المركزي لبيانات الأجانب في ألمانيا. ولم ينف رئيس وزراء الولاية هذه المعلومات أو يؤكدها.

ويذكر أن المستشارة أنغيلا ميركل عادت وأكدت على أهمية حرية الصحافة وأوضحت أيضاً أن حرية التظاهر مكفولة هي الأخرى، وأن من يتظاهر عليه أن يعلم أن نشاطه قد تتم مراقبته وتغطيته من قبل وسائل الإعلام.

ح.ز/ ع.غ (د.ب.أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة