ألمانيا: رفع دعوى ضد ″ثورة كيمنتس″ بتهمة التخطيط للإرهاب | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 25.06.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا: رفع دعوى ضد "ثورة كيمنتس" بتهمة التخطيط للإرهاب

تطلق على نفسها "ثورة كيمنتس"، إنها مجموعة يمينية متطرفة انطلقت من شرق ألمانيا بهدف إسقاط حكومة المستشارة أنغيلا ميركل بالقوة، حسب تحقيقات النيابة الاتحادية. النيابة حركت دعوى ضد المجموعة بتهمة التخطيط لأعمال إرهابية.

قالت مصادر إعلامية ألمانية إن النيابة العامة الاتحادية في كارلسروه بغرب البلاد قد رفعت دعوى قضائية ضد ثمانية أشخاص أعضاء جماعة يمينية إرهابية تطلق على نفسها تسمية "ثورة كيمنتس" كانت تخطط لأعمال إرهابية. وحسب ما رشح من تحقيقات النيابة الاتحادية فإن هذه المجموعة كانت تخطط أيضا لإسقاط حكومة ميركل باستخدام القوة.

وذكرت تقارير إعلامية من إذاعتي شمال وغرب ألمانيا وصحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" الألمانية الصادرة اليوم الثلاثاء (25 حزيران/يونيو 2019) أن الرجال الثمانية متهمون بتشكيل جماعة إرهابية في أيلول/سبتمبر الماضي في خضم احتجاجات مدينة كيمنتس بشرق ألمانيا لشن هجمات والتخطيط لتمرد مسلح أشبه بالحرب الأهلية في برلين.

وقد دعا هؤلاء إلى تأسيس مجموعة باسم "التخطيط للثورة"؛ وبعد تأسيس الجماعة أطلقوا على أنفسهم تسمية "ثورة كيمنتس". إلا أنها لم تتمكن من فعل شيء، حيث تم اعتقال المجموعة في الأول من تشرين أول/أكتوبر من العام الماضي، حسب ما أورد موقع "شبيغل أولاين" اليوم الثلاثاء.

وأكدت النيابة العامة تقديم الدعوى دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل. وأشارت متحدثة باسم الادعاء إلى أنه من المخطط نشر بيان صحفي عن الدعوى في وقت لاحق اليوم. وتستند الدعوى إلى تقييم محادثات إلكترونية جرت عبر هواتف المتهمين.

ويجري الادعاء العام الألماني منذ فترة طويلة تحقيقات حول هذه المجموعة. ويقبع المشتبه بهم الثمانية في السجن على ذمة التحقيق. وبحسب التحقيقات الحالية، فإن أغلب المشتبه بهم من قيادات جماعات "الهوليغانز" ومجموعات حالقي الرؤوس وأوساط النازيين الجدد في مدينة كيمنتس شرقي ألمانيا.

وكان الادعاء العام الألماني فكك التنظيم في الأول من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، قبل يومين من الاحتفال بيوم الوحدة الألمانية، حيث كان يخطط التنظيم إلى القيام بأعمال عنف في ذلك اليوم في برلين. وكان المدعي العام بيتر فرانك وصف في آذار/مارس الماضي القضية ضد "ثورة كيمنتسبأنها من أهم القضايا التي يعمل عليها الادعاء العام حاليا في مجال مكافحة الإرهاب اليميني.

ح.ع.ح/أ.ح (د.ب.أ)

مواضيع ذات صلة