ألمانيا تهزم تشيلي بتشكيلة شابة وتحرز لقب كأس القارات | عالم الرياضة | DW | 02.07.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

ألمانيا تهزم تشيلي بتشكيلة شابة وتحرز لقب كأس القارات

أحرزت ألمانيا، بطلة العالم لقب كأس القارات لكرة القدم لأول مرة عقب الفوز بصعوبة على تشيلي في البطولة الإعدادية لكأس العالم بروسيا. وبات المنتخب الألماني سادس فريق يحرز اللقب في تاريخ المسابقة، رغم مشاركته بتشكيلة شابة.

سطر منتخب ألمانيا اسمه ضمن القائمة الذهبية للمنتخبات المتوجة ببطولة كأس القارات لكرة القدم، بعدما توج بلقب النسخة العاشرة للمسابقة التي جرت بروسيا، عقب فوزه 1 / صفر على نظيره التشيلي في المباراة النهائية للمسابقة اليوم الأحد اليوم الأحد (الثاني من تموز/ يوليو 2017).

وبات المنتخب الألماني سادس فريق يحرز اللقب في تاريخ المسابقة، حيث سبقه منتخبات البرازيل، التي توجت بالبطولة في أربع مناسبات، وفرنسا التي حملت الكأس مرتين، فيما حصلت كل من المكسيك والأرجنتين والدنمارك على لقب وحيد.

واتسمت المباراة بالإثارة والمتعة على مدار شوطيها، حيث ظلت نتيجتها معلقة حتى اللحظات الأخيرة، ولكن حماس الشباب الألماني تفوق على الخبرة التشيلية في النهاية. ورغم البداية القوية لتشيلي، التي أهدرت عددا من الفرص المؤكدة للتسجيل، إلا أن المنتخب الألماني نجح في هز الشباك عن طريق شتيندل في الدقيقة 20، من خطأ دفاعي فادح للمنتخب التشيلي.

Fußball Chile v Deutschland - FIFA Confederations Cup Russia 2017 - Finale (REUTERS)

سنحت لتشيلي فرص عديدة ومؤكدة للتسجيل لكنها أضاعتها كلها، في الصورة مهاجم تشبلي فيدال.

وتوج منتخب الماكينات، الذي خاض النسخة الحالية للبطولة بمجموعة من العناصر الشابة والوجوه الجديدة، مغامرته الرائعة في المسابقة، ليحصل على اللقب للمرة الأولى في تاريخه، ويمنح كرة القدم الألمانية لقبا ثانيا في غضون 48 ساعة، عقب حصول منتخب ألمانيا تحت 21 عاما أول أمس الجمعة على بطولة كأس الأمم الأوروبية للشباب التي أقيمت ببولندا.

ووضع يواخيم لوف، مدرب منتخب ألمانيا، بطولة كأس العالم بروسيا العام المقبل صوب عينيه، حيث لم يستعن في كأس القارات سوى بثلاثة لاعبين فقط من القائمة التي توجت بلقب المونديال الماضي الذي جرى بالبرازيل عام 2014، وأراح عددا من لاعبيه البارزين خوفا من إجهادهم وعدم حصولهم على الراحة الكافية.

واغتال المنتخب الألماني أحلام تشيلي التي كانت تطمح في الحصول على اللقب الثالث خلال ثلاثة أعوام عقب حصولها على لقب كأس أمريكا الجنوبية (كوبا أميركا) عامي 2015 و2016. وحافظ منتخب ألمانيا على تفوقه خلال مواجهاته المباشرة مع نظيره التشيلي، بعدما حقق فوزه السادس مقابل خسارتين وتعادل وحيد، علما بأنه لم يتلق أي خسارة من منافسه اللاتيني منذ عام 1968.

أ.ح (د ب أ، أ ف ب، رويترز)