ألمانيا تضع قدما في يورو 2012 بعد الفوز على أذربيجان | عالم الرياضة | DW | 07.06.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ألمانيا تضع قدما في يورو 2012 بعد الفوز على أذربيجان

من الناحية النظرية كل شيء وارد في كرة القدم، لكن الواقع يقول إن ألمانيا، بفوزها الليلة على أذربيجان، أمنت تأهلها لنهائيات كأس أمم أوروبا العام القادم. فقد فازت ألمانيا بمبارياتها الـ7 التي لعبتها في التصفيات حتى الآن.

default

مسعود أوزيل سجل هدفا وصنع ثانيا

دخل منتخب ألمانيا مرتاح البال مباراته الثلاثاء (السابع من يونيو/ حزيران 2011) أمام مضيفه منتخب أذربيجان في التصفيات المؤهلة لكأس أمم أوروبا لكرة القدم التي تقام العام القادم في بولندا وأوكرانيا. فالفريق الألماني يحتل صدارة مجموعته برصيد 18 نقطة جمعها من الفوز في ست مباريات متتالية آخرها يوم الجمعة الماضي على منتخب النمسا في فيينا 2-1. وسبق لألمانيا الفوز على أذربيجان في مباراة الذهاب بستة أهداف مقابل هدف وحيد.

وعلى غير المتوقع بدأت المباراة بضغط من فريق أذربيجان على مرمى مانويل نوير حارس ألمانيا، وأرسل خيرتاجونوف رسالة تحذير حينما سدد كرة قوية من 25 مترا في الدقيقة السادسة مرت بجوار القائم الألماني، وفي الدقيقة التاسعة أخرج مانويل نوير بأطراف أصابعه تسديدة ناديروف إلى ركنية. وبعد هاتين المحاولتين حاول المنتخب الألماني تهدئة اللعب وبدأ يأخذ بزمام المباراة.

مسعود أوزيل يصنع الفارق

وتمكن مسعود أوزيل نجم ريال مدريد الإسباني من تحقيق هدف التقدم للألمان في الدقيقة 30 من تسديدة من ناحية اليسار لمنطقة جزاء أذربيجان خدعت مدافع وحارس مرمى أذربيجان وعانقت الشباك. بعد الهدف سيطر الفريق الألماني على مجريات اللعب وإيقاع المباراة. وعاد أوزيل في الدقيقة 41 ومرر كرة إلى القناص ماريو غوميز الذي كان قادما من الخلف فاندفع وسددها في مرمى أذربيجان محرزا الهدف الثاني لمنتخب ألمانيا. وانتهى الشوط الأول بتقدم ألمانيا 2- صفر.

Fußball Aserbaidschan - Deutschland Flash-Galerie

تبادل التهاني بعد الهدف الأول وفي الصورة من اليمين مسعود أوزيل، ماريو غوميز، لوكاس بودولسكي، فيليب لام، توماس موللر

بدأ الشوط الثاني بسيطرة ألمانية، وبمرور الوقت هدأ اللعب ولم يعد الفريق الألماني يسعى للضغط على مرمى أذربيجان. وقبل نهاية هذا الشوط بربع ساعة تقريبا استبدل المدير الفني لمنتخب ألمانيا يوآخيم لوف اللاعبين القدامي، بودولسكي وأوزيل وتوماس موللر بلاعبين جددا هم أندريه شيرله وماريو غوتسه ولويس هولتبي.

صعود ألمانيا للنهائيات شبه مؤكد

وبدأ الحماس يعود إلى المباراة. وقبل نهايتها بخمس دقائق اندفع لاعبو أذربيجان نحو المرمى الألماني كما وقع في بداية المباراة تماما وفي الدقيقة 89 أخرج مانويل نوير كرة عرضية بأطراف أصابعه إلى جانب الملعب فعادت مرة أخرى إلى منطقة جزاء ألمانيا ووصلت إلى مراد حسينوف الذي سددها في مرمى مانويل نوير محرزا هدفا لأذربيجان. وبعد الهدف طمع لاعبو أذربيجان في تسجيل هدف ثان، فتركوا مساحة لمنتخب ألمانيا، فقام اللاعبون الألمان بتنفيذ هجمات مرتدة أسفرت إحداها عن هدف ثالث أحرزه البديل أندريه شيرله في الدقيقة 3 من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وانتهت المباراة بفوز ألمانيا على أذربيجان 3-1. وبهذا الفوز أصبح من شبه المؤكد صعود المنتخب الألماني مباشرة إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية التي تقام العام القادم في بولندا وأوكرانيا. ويحتل المنتخب الألماني صدارة مجموعته (المجموعة الأولى) برصيد 21 نقطة من 7 مباريات، بينما يأتي في المركز الثاني منتخب بلجيكا برصيد 11 نقطة من 7 مباريات، أما بقية فرق المجموعة فلعبت كل منها 6 مباريات حتى الآن. وتحتل تركيا المركز الثالث برصيد 10 نقاط ، والنمسا في المركز الرابع برصيد 7 نقاط وفي المركز الخامس أذربيجان ولديها 3 نقاط وفي المركز السادس والأخير كازاخستان برصيد 3 نقاط.

صلاح شرارة

مراجعة : أحمد حسو

مختارات

إعلان