ألمانيا تدعو البريطانيين إلى البقاء في ″الحضن″ الأوروبي | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 18.01.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا تدعو البريطانيين إلى البقاء في "الحضن" الأوروبي

وجهت شخصيات سياسية واقتصادية وثقافية ألمانية رسالة مفتوحة إلى البريطانيين دعوهم فيها إلى البقاء في الاتحاد الأوروبي، مؤكدين احترامهم لقرار الناخبين بالخروج منه ومشيرين أيضاً إلى أنه لا يوجد قرار لا يمكن العدول عنه.

مشاهدة الفيديو 03:56

ضرر خروج بريطانيا الخشن من الاتحاد الأوروبي على الناس

في رسالة مفعمة بمشاعر العطف والمودة نشرت في صحيفة "تايمز" اللندنية، دعت شخصيات ألمانيا من عالم السياسة والاقتصاد الثقافة والمجتمع البريطانيين إلى البقاء في الاتحاد الأوروبي باعتبار الاتحاد هو "بيت كل الأوروبيين". وجاء في الرسالة، التي وقعها عدد كبير من الشخصيات المؤثرة في المجتمع، من بينهم رئيسة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي أنيغريت كرامب - كارنباور، خليفة ميركل في زعامة المحافظين الألمان، ورئيسة الحزب الاشتراكي الديمقراطي أندريا ناليس ورئيسا حزب الخضر أنالينا بيربوك وروبرت هابيك، أن قرار الخروج سيحظى بالاحترام لا شك "إلا أن على البريطانيين أن يعلموا أننا لا نعتبر اتخاذ قرار ما أمراً لا رجعة فيه، فبابنا دائماً مفتوح وأوروبا موطن لنا جميعاً".

وجاء في الخطاب أيضاً أن بريطانيا قبلت ألمانيا ثانية بعد الحرب العالمية الثانية كأمة مستقلة وقوة أوروبية "وهذا لا ننساه كألمان، ونحن ممتنون لذلك". وواصل الموقعون على الخطاب قائلين إن أوروبا ستفتقد المملكة المتحدة وتقاليدها المعروفة "ولهذا فعلى البريطانيين أن يعلموا أننا نرغب من أعماق قلوبنا أن يظلوا في الاتحاد".

جاءت فكرة الخطاب من عضوة حزب الخضر فرانسيسكا برانتنر ورئيس لجنة الخارجية بالبرلمان الألماني (بوندستاغ) نوربرت روتغن. وقال روتغن في تصريح لصحيفة "فرانكفورته ألغماينه تسايتونغ" إنه يعي تماماً أن هذه الدعوة ستفهم داخل بريطانيا على أنها تدخل لصالح إجراء استفتاء ثان على الخروج من الاتحاد الأوروبي، غير أن العامل الحاسم للمبادرة مع ذلك هو "الالتزام السياسي".

ومن بين الموقعين رئيس اتحاد الصناعات الألمانية ديتر كيمبف ورئيس اتحاد النقابات الألمانية راينر هوفمان، بالإضافة إلى رئيس مجلس الكنيسة الإنجيلية الألمانية هاينريش بيدفورد-شتروم، ورئيس مجموعة دايملر ديتر تسيتشه، إلى جانب حارس المرمى السابق للمنتخب الألماني لكرة القدم ينس ليمان، وكثيرون غيرهم.

ح.ع.ح/ ي.أ (د.ب.أ)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة