ألمانيا تحذر من تصعيد الحرب الكلامية بين واشنطن وطهران | أخبار | DW | 23.07.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا تحذر من تصعيد الحرب الكلامية بين واشنطن وطهران

انتقدت برلين اللهجة المتشددة في النزاع القائم بين الولايات المتحدة وإيران، بعدما توعد الرئيس الأمريكي نظيره الإيراني بمواجهة عواقب "لم يختبرها سوى قلة عبر التاريخ" إذا وجهت مزيدا من التهديدات للولايات المتحدة.

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية اليوم (الاثنين 23 يوليو/ تموز 2018) بالعاصمة برلين "إننا نعول على إجراء محادثات وحوار، وندعو جميع الأطراف - ويسري ذلك بشكل واضح تماما على الجانب الإيراني- للاعتدال ونزع السلاح الخطابي". وأضاف أن أية تهديدات باستخدام عنف عسكري لن تساعد على الإطلاق، ولن تكون "وسيلة مساعدة لإجراء نقاش" لاسيما في ظل الوضع المحتدم في منطقتي الشرق الأوسط والأدنى.

 

مشاهدة الفيديو 02:00
بث مباشر الآن
02:00 دقيقة

صحيفة ألمانية: "أوروبا تركت إيران تسقط كالبطاطا الساخنة"  

 

يذكر أن اللهجة بين البلدين احتدمت بشكل واضح مؤخرا في النزاع القائم حول الاتفاق النووي. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن في شهر أيار/ مايو الماضي الانسحاب من الاتفاق النووي الذي تم التعهد بمقتضاه بتخفيف العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران، مقابل إيقاف شامل لبرنامجها النووي. ومن جانبه يعتزم الاتحاد الأوروبي الإبقاء على الاتفاق. وكان ترامب ونظيره الإيراني حسن روحاني قد حذر كل منهما الاخر بعبارات شديدة، من إصدار تهديدات جديدة.

ح.ز/ ع.خ (د.ب.أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان