ألمانيا تحذر تركيا من شن عمل عسكري شمال سوريا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 20.07.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا تحذر تركيا من شن عمل عسكري شمال سوريا

عبرت وزارة الخارجية الألمانية، على لسان المتحدث باسمها عن معارضتها لشن تركيا أي عملية عسكرية شمال سوريا. فيما اعتبر الرئيس التركي أن خيار العمل العسكري يبقى مطروحا.

دبابات تركية في هجوم سابق في شمال سوريا (01.03.2020)

تحذير ألماني لتركيا من شن هجوم عسكري في شمال سوريا

حذرت الحكومة الألمانية تركيا اليوم الأربعاء (20 يوليو/ تموز 2022) مجددا من شن هجوم عسكري في شمال سوريا.

وقال متحدث باسم الخارجية الألمانية: "من وجهة نظرنا فإن مثل هذا التصرف لن يؤدي إلى تفاقم الوضع الصعب بالفعل بالنسبة للناس هناك فحسب ، بل إنه سيؤدي أيضا إلى استعادة تنظيم داعش الإرهابي لقوته".

في الوقت نفسه، قال المتحدث إنه بالرغم من المصالح الأمنية المشروعة لتركيا فإن عليها مسؤولية تجنب حدوث فراغ أمني محتمل.

يذكر أن تركيا التي تحتل بالفعل مناطق حدودية في شمال سوريا،تهدد منذ أسابيع بشن هجوم عسكري جديد وتبرر ذلك بوجود تهديدات إرهابية.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد هذه الخطط خلال القمة الثلاثية التي حضرها أمس الثلاثاء في طهران مع نظيريه الإيراني ابراهيم رئيسي والروسي فلاديمير بوتين. وفي المقابل، ترفض روسيا وإيران الخطط التركية.

بيد أنّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال، ووفق نص وزعته الرئاسة التركية بعد محادثات مع زعيمي إيران وروسيا، إن الهجوم التركي الجديد على وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا سيبقى على جدول أعمال تركيا إلى أن تتم معالجة مخاوفها الأمنية.

وفي معرض حديثه للصحفيين في رحلة العودة من طهران، قال أردوغان إن الدول الثلاث تقف في صف واحد فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب على الرغم من اختلاف وجهات النظر حول بعض القضايا المتعلقة بسوريا، مضيفا أنه يعتقد أن الدول الثلاث تفكر بنفس الطريقة فيما يتعلق بوحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة منظمة إرهابية.

واتهم أردوغان وحدات حماية الشعب الكردية، وهي حليف رئيسي للولايات المتحدة في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية في سوريا، "بمص" البنزين السوري وبيعه لاحقا لحكومة الرئيس بشار الأسد. كما قال إنه يتعين على الولايات المتحدة الانسحاب من شرق نهر الفرات ووقف دعمها للجماعات الإرهابية.

ف.ي/أ.ح (د ب ا، رويترز)

مواضيع ذات صلة