ألمانيا... انخفاض في عمليات ترحيل طالبي اللجوء عام 2020 | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 19.12.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ألمانيا... انخفاض في عمليات ترحيل طالبي اللجوء عام 2020

رحلت ألمانيا 8802 شخص خلال الشهور العشرة الأولى من عام 2020، مقابل 22 ألفاً في كل العام الذي سبقه. هذا ما صرحت به وزارة الداخلية الألمانية. ما هي الدول الرئيسية التي تم الترحيل إليها؟ وما أسباب التراجع؟

 من كانون الثاني/ يناير حتى نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، تم ترحيل 8802 شخص من ألمانيا

من كانون الثاني/ يناير حتى نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، تم ترحيل 8802 شخص من ألمانيا

انخفضت عمليات الترحيل من ألمانيا على نحو كبير في عام 2020، ويرجع ذلك جزئياً إلى جائحة كورونا. وقال وكيل وزارة الداخلية الألمانية، فولكمار فوغل، في معرض رده على سؤال قدمته النائبة البرلمانية لحزب "اليسار"، أولا يلبكه، إنه خلال الفترة من كانون الثاني/ يناير حتى نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، تم ترحيل 8802 شخص من ألمانيا. وعلى سبيل المقارنة، تم ترحيل 22 ألفاً و97 شخصا في عام 2019 بأكمله.

ووفقاً للتقرير، كانت دول المقصد الرئيسية ألبانيا (733 شخصاً) وجورجيا (711 شخصاً) وفرنسا (639 شخصاً) وصربيا (608 شخصاً) ومولدوفا (525 شخصاً).

وبسبب الجائحة، لم يكن هناك أي رحلات جوية في بعض الأحيان. كما رفضت دول المقصد في أحيان أخرى استقبال مواطنيها، وبررت ذلك بالخوف من انتشار العدوى.

ومن المرجح أيضا أن يكون عدد المغادرين الطوعيين المدعومين مالياً من الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات في ألمانيا أقل في عام 2020. فحتى تشرين الأول/أكتوبر، استفاد 4319 شخصاً من هذه البرامج، وفقاً لبيانات الوزارة.

اقرأ أيضاً: وزير ألماني يشكك بإمكانية تنفيذ قرار ترحيل السوريين

وقالت النائبة البرلمانية عن حزب اليسار، أولا يلبكه: "تجبر عمليات الترحيل الأشخاص على العودة رغماً عنهم إلى بلدان يتعرضون فيها للتهديد بالعنف والاضطهاد أو الافتقار إلى الآفاق. لذلك، فإن كل ترحيل حتى لو لفرد واحد هو أمر جسيم للغاية... يجب وقف عمليات الترحيل على الفور".

خ.س/ص.ش (د ب أ)