ألمانيا ″أكثر شبابا″ بسبب اللاجئين | عالم المنوعات | DW | 13.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

ألمانيا "أكثر شبابا" بسبب اللاجئين

بعد أعوام من الحديث عن شيخوخة المجتمع الألماني نتيجة تراجع عدد الشباب وارتفاع أعداد كبار السن، رصدت البيانات تغييرا في متوسط أعمار سكان ألمانيا وذلك بسبب اللاجئين الذين استقبلتهم ألمانيا مؤخرا.

للمرة الأولى منذ إعادة الوحدة بين شطري ألمانيا، انخفض متوسط عمر غالبية السكان في ألمانيا، عما كان عليه في السابق.

ووفقا لبيانات مركز الإحصاء الاتحادي في مدينة فيسبادن، فقد بلغ متوسط عمر المواطن في ألمانيا نهاية عام 2015، نحو 44 عاما وثلاثة أشهر، مقارنة بـ 44 عاما وأربعة أشهر في العام السابق.

وأرجع الإحصاء هذا التغيير إلى موجة اللاجئين التي دخلت لألمانيا، لاسيما اللاجئين القادمين من أفغانستان وإريتريا والعراق وإيران ونيجيريا وباكستان والصومال وسوريا.

ا.ف/ ط.أ

 

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان