أصبح للنفط أجنحة | علوم وتكنولوجيا | آخر الاكتشافات والدراسات من DW عربية | DW | 26.05.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

علوم وتكنولوجيا

أصبح للنفط أجنحة

منذ خمسة أسابيع والنفط يتدفق بكميات كبيرة من بئر على عمق 1500 متر في قاع البحر لتحمله الأمواج إلى شواطيء خليج المكسيك. هذه الكارثة أثرت على الثروة السمكية وعلى الحياة البرية.

default

الطيور ضحايا الكارثة البيئية

Flash-Galerie USA Ölkatastrophe Golf von Mexiko Pelikan

هكذا أصبح شكل الطيور بعد الكارثة النفطية فبدت وكأن ريشها قد غمس بالقار، هذه الكارثة ستؤثر على أنواع الطيور في المستقبل.

مازالت النار مشتعلة

Ölpest USA, Mann vor Ölfeuer, Flash

النار تزداد إشتعالاً بسبب تدفق ملايين لترات النفط من بئر خليج المكسيك الناحم عن انفجار منصة تابعة لعملاق النفط البريطاني "بريتيش بتروليوم"، ومن أجل إيقاف هذا الإشتعال يتم تحويل الغاز المتدفق عن طريق أنبوب إضافي.

منصة بئر النفط

Flash-Galerie Ölpest Eindämmung

منصة بئر النفط في خليج المكسيك التى انفجرت في 20 أبريل 2010، والتي ما تزال مشتعلة، كما تتواصل محاولات سد بئر النفط على عمق 1500 متر في قاع البحر.

الانفجار في 20 أبريل

Öl-Bohrinsel sinkt im Golf von Mexiko

الانفجار في بئر النفط في خليح المكسيك خارج عن السيطرة بسبب التدفق الشديد للغار والنفط.

عجز

Flash-Galerie Ölpest Eindämmung

قام خبراء "بريتيش بتروليوم" بعدة محاولات لوقف تدفق النفط، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل.

مخلفات

Flash-Galerie Ölpest Eindämmung

بعد شهر من الكارثة أصبح خليج المكسيك مغطى ببقعة زيت كبيرة تطفو على سطح مياه الخليج.

النفط قادم

Flash-Galerie Ölpest Eindämmung

بقعة الزيت تهدد الطبيعة، في الصورة نشاهد مراقبين في نهر المسيسبي.

إدارة الأزمات

Flash-Galerie USA Ölkatastrophe Golf von Mexiko Barack Obama

الرئيس الأمريكي باراك أوباما في طائرة فوق شواطئ لويزيانا، كما يظهر في الصورة فريق من مستشاريه لإدارة أزمة الانفجار في خليج المكسيك.

تطويق ومحاصرة

Flash-Galerie Ölpest Eindämmung

إحدى الجزر عند مصب نهر المسيسبي وقد تم تطويقها بحزام خاص لمنع وصول بقعة الزيت إليها.

الكاتب فوك / هاني غانم

مراجعة: عبد الرحمن عثمان

الصفحات 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | المقال كاملاً