أسباب عدة تعرقل صفقة انتقال كوستا إلى يوفنتوس! | عالم الرياضة | DW | 28.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

أسباب عدة تعرقل صفقة انتقال كوستا إلى يوفنتوس!

صفقة انتقال دوغلاس كوستا من بايرن ميونخ إلى نادي يوفنتوس دخلت مرحلة ركود. فقبل كل شيء يتوجب على البرازيليين والايطاليين التوصل إلى اتفاق فيما بينهما.

يبدو أن صفقة انتقال البرازيلي دوغلاس كوستا من بايرن ميونخ إلى يوفنتوس الايطالي باءت بالفشل. فحتى يتخلى البافاريون عن كوستا، يتوجب على النادي الايطالي دفع  40 مليون يورو على الأقل. ويبدو أن الايطاليين لا يرغبون بدفع هذه المبالغ.

قبل عامين، وتحديدا في الأول من يوليو/تموز 2015، انتقل دوغلاس كوستا إلى بايرن ميونخ. آنذاك قدم الجناح البرازيلي من شختيار دونيتسك الأوكراني مقابل 30 مليون يورو بعقد يمتد حتى عام 2020. لم يكن دوغلاس من الأسماء الأولى لدى المدرب الايطالي كارلو أنشيلوتي. ففي الموسم الماضي (2016/2017) قضى الجناح البرازيلي معظم أوقاته في مقاعد البدلاء. فهل تدفع إدارة النادي الايطالي عشرة ملايين يورو إضافية عن سعر شرائه الأصلي، لصفقة دوغلاس، وخاصة أن ظهور الجناح البرازيلي كان متواضع جدا.

أسباب أخرى تعرقل انتقال كوستا؟

وفقا لموقع "فوكوس الألماني" فإن بعض التقارير الإعلامية، ذكرت بأن النادي الايطالي قد يضطر لأن يعدل عن فكرة ضم دوغلاس كوستا إلى صفوفه، لسبب مختلف تماما.

يرغب الظهير الأيمن داني ألفيس بمغادرة نادي يوفنتوس، وترغب إدارة النادي الايطالي باستقدام بديل له. والاسم المطروح هو  البرازيلي دانيلو من ريال مدريد.

الأمر الذي قد يسبب في عرقلة صفقة البرازيلي كوستا. والسبب هو: قواعد صفقات انتقال اللاعبين في الأندية الايطالية. إذ من غير المسموح لها التعاقد مع أكثر من لاعبين اثنين من خارج الاتحاد الأوروبي.

وإذا ما تمت صفقة دانيلو، لن يكون أمام الجناح البرازيلي فرصة الانتقال إلى يوفنتوس، وخاصة بعد أن ثبت يوفنتوس صفقة التعاقد مع الأرجنتيني رودريغو بينتانكور. وهو بالطبع ما لن يكون في صالح المفاوضات التي يخوضها بايرن ميونخ للتوصل إلى اتفاق مع النادي الايطالي.

جدير بالذكر أنّ قواعد صفقات الانتقال في ألمانيا مختلفة عن ايطاليا. فحتى عام 2006 كان عدد اللاعبين غير الأوروبيين المسموح للأندية الألمانية بالتعاقد معهم، محدود بثلاثة لاعبين. لكن بدءا من عام 2006 تم إلغاء هذه القاعدة.

وأصبح بإمكان الأندية الألمانية التعاقد مع اللاعبين مهما كانت جنسياتهم. فدورتموند مثلا، يضم 4 لاعبين ليسوا من الاتحاد الأوروبي وهم المهاجم الغابوني بييرإيميريك أوباميانغ ولاعب خط الوسط الياباني شينغي كاغاوا والأمريكي كريستيان بوليسيتش والمدافع بارك جوهو من كوريا الجنوبية.

 

 

مختارات

روابط خارجية

إعلان