أسباب تساقط الشعر وسبل علاجه | علوم وتكنولوجيا | DW | 26.07.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

علوم وتكنولوجيا

أسباب تساقط الشعر وسبل علاجه

يعاني كثير من الناس من تساقط الشعر بنسب كبيرة في مقدمة الرأس أو وسطه أو بكامله. وحسب خبراء ألمان فإن ذلك له علاقة بالجينات ويحذرون من محاولة علاجه بدون استشارة طبية.

حسب المتخصصين في مرض تساقط الشعر، فإن أسبابه ترتبط بالجينات وأيضا بالوراثة. فعند الذكور هناك علاقة بين الشعر وبين هرمون التستوستيرون. وكلما تراجعت نسبة ذلك الهرمون في جسم الرجل، كلما تراجعت نسبة الشعر الجديد على رأسه لتعويض الشعر المتساقط. وبالنسبة للنساء فيؤكد الخبراء عدم وجود تأثير كبير لهرمون التستويتيرون، لأن أجسادهن في الأصل لا تفرز إلا كميات قليلة منه، حسب الموقع الألماني netdoktor.de. وعند النساء يربط المتخصصون بين تساقط الشعر وبين وجود اضطراب على مستوى جهاز المناعة.

وعندما تضعف مناعة المرأة أو الرجل يبدأ الشعر في التساقط، كما يمكن أن يتطور ذلك إلى أمراض جلدية على الرأس أو البهاق. كما أن البعض الآخر يفقد شعره لأسباب نفسية، كالاكتئاب الحاد. لذلك فعندما يلاحظ المرء أنه يفقد كميات غير طبيعية من الشعر عليه استشارة طبيب مختص لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك، وعدم استعمال أدوية اللجوء إلى طرق علاجية دون استشارة الطبيب، نقلاً عن netdoktor.de.

ع.ع /ع.ج.م

مختارات