أردوغان ينصح المصريين بالإقتداء بالنموذج العلماني التركي | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 13.09.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

أردوغان ينصح المصريين بالإقتداء بالنموذج العلماني التركي

حظي رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان باستقبال رسمي وشعبي حماسي كبير لدى وصوله مصر في مستهل جولة في دول"الربيع العربي" بدأها من القاهرة. رئيس الوزراء التركي نصح المصريين بالعمل على بناء دولة علمانية على النموذج التركي.

رجب طيب أردوغان في القاهرة، ومساع لتوطيد العلاقات مع الحكومات الجديدة في شمال أفريقيا

رجب طيب أردوغان في القاهرة، ومساع لتوطيد العلاقات مع الحكومات الجديدة في شمال أفريقيا

حث رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان المصريين، من أجل العمل على بناء دولة علمانية، مؤكدا أن الدولة العلمانية لا تعني دولة اللادين. ودعا أردوغان، خلال لقائه مع قناة "دريم" التلفزيونية المصرية، إلى وضع دستور مصر بناء على المبادئ العلمانية، معتبرا أن تركيا تشكل نموذجا للدولة العلمانية المناسبة، ومشيرا إلى أنه مسلم، بالرغم من توليه رئاسة وزراء دولة علمانية. وجدد تأكيده على حق كل فرد في أن يكون متدين أم لا. وعبر رئيس الوزراء التركي عن ثقته في قدرة مصر علي بناء دولة حديثة بعد الثورة قائمة على ثلاثة محاور هي الإدارة الجيدة للمواطنين، والاهتمام بالتعليم، وأخيرا التنظيم الجيد لأموالها للقضاء على الفساد.

وكان رئيس الوزراء التركي قد حظي باستقبال شعبي ورسمي كبير عند وصوله إلى مطار القاهرة مساء أمس الاثنين (12 أيلول/ سبتمبر)، في أول زيارة لمصر بعد ثورة 25 يناير. وتستغرق الزيارة لمصر ثلاثة أيام، في بداية جولة تشمل ليبيا وتونس. وكان على رأس مستقبلي أردوغان وزوجته بمطار القاهرة الدكتور عصام شرف، رئيس الوزراء المصري، وزوجته.

وحرص أردوغان على تحية المئات من المصريين، الذين حرصوا علي استقباله أمام المطار، حاملين صوره وأعلام مصر وتركيا. ويضم الوفد التركي حوالي 235 رجل أعمال وستة وزراء يرافقون رئيس الوزراء التركي. ويهدف أردوغان من هذه الجولة، إلى إقامة علاقات وثيقة مع السلطات الجديدة في"دول الربيع العربي"، في الوقت الذي وصلت فيه العلاقات بين أنقرة وإسرائيل إلى أدنى مستوياتها.

برنامج حافل

Kairo - Unruhen

تأتي زيارة أردوغان إلى القاهرة، وسط تدهور كبير للعلاقات الإسرائيلية بين كل من إسرائيل ومصر من جهة وإسرائيل وتركيا من جهة أخرى

ويقوم أردوغان بنشاط مكثف خلال زيارته، حيث يلتقي مع عدد كبير من المسئولين المصريين والشخصيات السياسية علي رأسهم المشير حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، ورئيس الوزراء الدكتور عصام شرف، كما يلقي أردوغان خطابا مهما موجها لمصر والعالم العربي من دار الأوبرا االيوم الثلاثاء. كما يحضر خلال الزيارة الجلسة الافتتاحية لاجتماع لجنة المتابعة العربية بمقر الجامعة العربية، على مستوى وزراء الخارجية. وستتاح لأردوغان فرصة التحدث مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بشأن مسعى الفلسطينيين للحصول على اعتراف من الأمم المتحدة بدولة فلسطينية، وهو المسعى الذي تعارضه بشدة كل من إسرائيل والولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يلتقي أردوغان بكل من الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، والدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية، كما يلتقي بوزير الأوقاف محمد عبد الفضيل القوصي. بينما يجتمع أردوغان مع البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يوم الأربعاء. ويفتتح في اليوم نفسه المبنى الجديد لمركز يونس أمري الثقافي التركي.

(ف ي/ د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مراجعة: عبده جميل المخلافي

مختارات

مواضيع ذات صلة