أردوغان ينتقد القصف الروسي في سوريا | أخبار | DW | 04.10.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أردوغان ينتقد القصف الروسي في سوريا

أنضم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى منتقدي العمليات العسكرية الروسية في سوريا معتبرها غير مقبولة وواصفا إياها بالـ"خطأ الجسيم". فيما وصفها رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون هو الآخر "بالخطأ الفادح".

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأحد (الرابع من أكتوبر/ تشرين الأول 2015) حملة القصف الجوي التي تشنها موسكو في سوريا بأنها "غير مقبولة"، محذرا بأن روسيا "ترتكب خطأ جسيما". وصرح أردوغان في مؤتمر صحافي في مطار اسطنبول قبل توجهه في زيارة إلى فرنسا "إن الخطوات التي تقوم بها روسيا وحملة القصف في سوريا غير مقبولة بأي شكل من الأشكال (..) وللأسف، فإن روسيا ترتكب خطأ جسيما".

كما وصف رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم الأحد قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالتدخل العسكري في سوريا لدعم الرئيس بشار الأسد بأنه "خطأ فادح". وقال كاميرون لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) خلال اليوم الأول للمؤتمر السنوي لحزب المحافظين الذي يتزعمه في مدينة مانشستر الشمالية "إنهم يساندون السفاح الأسد وهو خطأ فادح بالنسبة لهم وبالنسبة للعالم. سيزيد ذلك من عدم الاستقرار في المنطقة."

وأضاف "معظم الضربات الجوية الروسية كما يمكننا أن نرى حتى الآن استهدفت أجزاء من سوريا لا تخضع لسيطرة الدولة الإسلامية لكن تخضع لمعارضين آخرين للنظام."

من جهتها، أكدت روسيا السبت شنها غارات ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا متعهدة بتكثيف حملتها الجوية، فيما كررت واشنطن وحلفاؤها انتقاد إستراتيجية موسكو التي اعتبروا أن هدفها الدفاع عن نظام الرئيس بشار الأسد أكثر من التصدي للجهاديين.

وكان مسؤول رفيع في رئاسة الأركان الروسية الجنرال اندريه كارتابولوف قال في بيان السبت إنه منذ الأربعاء "نفذ سلاح الطيران الروسي أكثر من ستين ضربة في سوريا مستهدفا أكثر من خمسين موقعا لبنى تحتية لتنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي"، بينها مخازن ذخيرة ومتفجرات ومعسكرات تدريب. وأضاف "لقد نجحنا في خفض القدرات العسكرية للإرهابيين إلى حد كبير (...) لقد بدأ الذعر ينتابهم وسجلت حالات فرار في صفوفهم"، مضيفا أن "نحو 600" مسلح من تنظيم "الدولة الإسلامية" "غادروا مواقعهم ويحاولون الفرار إلى أوروبا". وأوضح أنه انطلاقا من هذه النتائج "لن نكتفي بمواصلة الضربات الجوية بل سنكثفها". وتشن روسيا منذ الأربعاء سلسلة ضربات جوية في سوريا في إطار عملية قالت إنها ستستمر "ثلاثة إلى أربعة أشهر".

ش.ع/ ع.خ (أ.ف.ب)

مواضيع ذات صلة

إعلان