أردوغان يصف ما حدث بـ″الخيانة″ ويتوعد بتطهير الجيش | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 16.07.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

أردوغان يصف ما حدث بـ"الخيانة" ويتوعد بتطهير الجيش

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في ساعة مبكرة اليوم السبت بعد قليل من محاولة انقلاب للإطاحة به إن ذلك العمل الذي قامت به مجموعة من قوات من الجيش يمثل عملا من أعمال الخيانة وسيكون سببا "لتطهير" القوات المسلحة.

Türkei Putschversuch Präsident Erdogan

أردوغان خلال ظهوره في مطار أتاتورك بإسطنبول.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كلمة للشعب التركي من مطار اتاتورك في اسطنبول اليوم السبت (16 يوليو/ تموز 2016) إن "مجموعة من الجيش حاولت الانقلاب.. وأن من قاموا بالانقلاب سيدفعون ثمن خيانتهم". وأكد أن هذه "المحاولة الفاشلة ستكون فرصة لتطهير الجيش من الإرهاب والإرهابيين". وتابع أردوغان أن مدبري المحاولة الانقلابية يتلقون أوامرهم من قادتهم الذين يعيشون في أمريكا.

وخاطب أردوغان قادة الجيش قائلا لهم "أؤمن بكم وبالشعب التركي"، مشيرا إلى أن هناك الملايين من المواطنين في الشوارع رفضوا محاولة الانقلاب. وقال إن العصابة التي حاولت الانقلاب على الحكومة التركية "حاولت احتلال مطار أتاتورك الدولي وحاولت تهديدي.. هذه العصابة حاولت قصف مكاني في مرمرة". وطالب أردوغان من يعتلون الدبابات في الشوارع بالعودة إلى ثكناتهم.

وأكد الرئيس التركي أنه سيبقى مع "شعبه" ولن يذهب إلى أي مكان بعد ساعات من محاولة قامت بها قوات من الجيش للإطاحة به. وقال أردوغان إن الملايين موجودون في الشوارع للاحتجاج على محاولة الانقلاب التي وصفها بأنها عمل قام به أتباع رجل الدين فتح الله غولن المقيم بالولايات المتحدة.

يأتي هذا فيما أدان فتح الله غولن، محاولة الانقلاب قائلا "يجب أن يكون الفوز بالحكومات من خلال عملية انتخابات حرة ونزيهة، وليس القوة".

ي.ب/ أ.ح (رويترز، د ب أ)

مواضيع ذات صلة