أحمد مجدي لشباب توك: أريد أن أصبح ملهما! | ثقافة ومجتمع | DW | 21.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

أحمد مجدي لشباب توك: أريد أن أصبح ملهما!

في حوار "من القلب إلى القلب"، الممثل المصري أحمد مجدي يكشف لبرنامج شباب توك مع جعفر عبد الكريم عن تجارب مريرة مرّ بها، وعن نجاحاته وصداقاته وعن ثورة 25 يناير.

حظي الفنان المصري الشاب باهتمام النقاد خاصة بعد مشاركته في شهر رمضان الماضي في العديد من المسلسلات مثل "الأعلى سعر" و "لا تطفئ الشمس" و"واحة الغروب".

حديث صريح ومن القلب إلى القلب خيم على أجواء اللقاء الخاص في شباب توك حيث روى الفنان أحمد مجدي بعضا من تجارب حياته، بدءا من طفولته وإلى غاية التحاقه بعالم الفن. وقد رسم الأخير على الشاشة خريطة حياته صعودا ونزولا، متحدثا بإسهاب عن مراحل مرّ بها في بداية شبابه تعاطى خلالها المخدرات، واصفها إياها بـ"مرحلة الضياع".

قال أحمد إنه أساء استخدام الحرية التي منحها إياه والده المخرج مجدي أحمد علي، إذا كان يسرق أموال الدروس لشراء المخدرات وصرفها على ملذاته الشخصية.

بعد اجتيازه الثانوية العامة، أراد أحمد دراسة الأدب غير أن معدله لم يسمح بذلك، فتوجه نحو الحقوق وتلك كانت رغبة والده كما قال. ودرس أحمد في مدرسة السينما قبل أن يصبح عضو هيئتها الدراسية بعيد التخرج. والبداية المهنية له كانت في فيلم "عصافير النيل" من إخراج والده في 2010. وهو اليوم كاتب ومصور ومخرج. وهو يعد لإخراج فيلمه الخاص خلال السنة الجارية.

شارك أحمد في مظاهرات ثورة 25 يناير 2011 التي آمن بها. لكنه وبعد عام من ذلك، واجه حالة من الإنهيار بسبب ما سماه فشل الثورة، ليعود من جديد إلى تعاطي المخدرات والاندفاع نحو علاقات غرامية فاشلة، في مرحلة شكلت "هبوطا" على المستوى المهني والشخصي، كما قال لمقدم البرنامج جعفر عبد الكريم.

 استطاع أحمد الخروج من حالة الإحباط التي عاشها في هذه الفترة. الفضل في ذلك يعود بالأساس إلى تعرفه على رياضة "اليوغا" التي بات يمارسها بانتظام حتى بات مدربا لها.

يريد أحمد أن يصبح ملهما للآخرين كما صرح لشباب توك وهو يبحث في اليوغا عن إجابات عن أسئلة لم يمده الدين بها، على حد قوله. يصرف أحمد كثيرا من وقته في تعلم أساليب جديدة لرياضة اليوغا وهو يسافر بكثرة إلى الهند لتعلم أصولها من مصدرها الأصلي. واستغرقت آخر رحلة له إلى هناك خمسة أشهر. وعلّق الفنان الشاب على نهيّ الأزهر عن ممارستها بـ"يا نهار أسود!".

يعتبر أحمد مجدي نفسه من المنتمين لما يطلق عليه السينما المستقلة ويحضر فيلما عن أحداث ثورة يناير، كما أنه يرغب في تصوير فيلم عن قصة النبي موسى.

وأثناء الحديث عن أصدقائه من داخل الوسط الفني وخارجه، وصف الفنان الهادئ الممثلة نيللي كريم بـ"هبة" السينما المصرية والممثل الشاب أحمد مالك بأنه "اكتشاف" كما أشاد بالممثلة أمينة خليل وقال إنها تمتلك موهبة فريدة، كما أغدق المديح على الممثلة غادة عادل.

ومن خارج الوسط الفني، يقول أحمد مجدي إن له أصدقاء مثليين أيضا، موضحا أنه ينظر لهم من وجهة نظر إنسانية. وتابع أنه تضامن مع الشباب الذين رفعوا علم "قوس قزح" في حفلة مشروع ليلى في القاهرة الصيف الماضي والذي أثار حينها ضجة كبيرة أدت لاعتقال عشرات الشباب. وكان أحمد قد نشر صورة له مع علم قوس قزح على وسائل التواصل الاجتماعي تعبيرا منه على هذا التضامن، لكنه مسحها نظرا للجدل الكبير الذي أثارته تلك الصورة..

على المستوى العاطفي كشف أحمد مجدى أنه يخطط للزواج في شهر أيلول/ سبتمبر القادم من خطيبته التي ظهرت صورتها في شباب توك.

الكاتب: وسام عبيد

 

مختارات

إعلان
Themenheader Infoseite für Flüchtlinge

خطواتي الأولى - معلومات للاجئين الجدد في ألمانيا 26.10.2015