418 مليون دولار تعويضات للأندية في مونديالي روسيا وقطر | عالم الرياضة | DW | 20.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

418 مليون دولار تعويضات للأندية في مونديالي روسيا وقطر

تراجع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عن قراره السابق لعدم منح تعويضات للأندية المتضررة من إقامة مونديال قطر في فصل الشتاء، معلنا أنه سيمنح مبلغ 418 مليون دولار للأندية في مونديالي روسيا 2018 وقطر2022.

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم الجمعة (20 مارس/آذار 2015)، إنه سيدفع 209 ملايين دولار كتعويض لأندية من أجل مشاركة لاعبيها في كأس العالم لعامي 2018 و2022. وقال الفيفا في بيان "سيتم توزيع 209 ملايين دولار على الأندية التي ستترك لاعبيها من أجل المشاركة بكأس العالم 2018 في روسيا"، وأضاف "تم الاتفاق على نفس المبلغ بالنسبة للنسخة 22 من كأس العالم في قطر عام 2022". وكان الفيفا قد دفع 70 مليون دولار للأندية من أجل مشاركة لاعبيها في كأس العالم العام الماضي في البرازيل.

وكان الاتحاد الدولي قد رفض قبل أسابيع وعلى لسان أمينه العام جيروم فالكه مسألة دفع تعويضات للأندية المتضررة من إقامة مونديال قطر 22 في الشتاء، غير أن البيان أشار مواصلة الفيفا "العمل مع برنامج حماية الأندية والذي عن طريقه تحصل الأندية على تعويضات عن خسائرها في حالة إصابة اللاعبين أثناء وجودهم مع منتخبات بلادهم". وتابع "برنامج حماية الأندية سيمتد حتى نهاية كأس العالم 2022 في قطر على الأقل". ويأتي الإعلان عن التعويضات بعد يوم واحد من تأكيد الفيفا إقامة كأس العالم 2022 في قطر خلال نوفمبر تشرين الثاني وديسمبر كانون الأول، فيما حدد 18 من ديسمبر كموعد لإقامة مباراة النهائي.

و.ب/ح.ز (رويترز)

مختارات

إعلان