يراي ألفاريز.. نجا من الموت بالسرطان وحصل على عقد بـ70 مليون يورو | عالم الرياضة | DW | 20.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

يراي ألفاريز.. نجا من الموت بالسرطان وحصل على عقد بـ70 مليون يورو

قصته تصيب الجسم بالقشعريرة. فقد تعرض لمأساتين كانت كل واحدة منهما قادرة على إنهاء مسيرته كلاعب بل وحياته كإنسان. لكن الإسباني يراي ألفاريز عاد الآن ليحقق ما يشبه "حكايات الأساطير" وحصل على عقد بقيمة 70 مليون يورو.

Fußball | La Liga | Real Madrid v Athletic Bilbao (picture-alliance/AP Photo/B. Armangue)

ييراي ألفاريز في مواجهة كريم بنزيمة في أبريل/ نيسان 2019

تخرج الإسباني يراي ألفاريز (24 عاما) من أكاديمية نادي "أتلتيك بيلباو" الإسباني لكرة القدم، ولذلك كان من الطبيعي أن يحصل المدافع، الذي لعب من قبل لمنتخب إسبانيا تحت 21 عاما على عقد لدى الفريق. ويقول موقع "شبورت 1" الألماني إن مايبدو أنه أمرا طبيعيا هو في الحقيقة "أسطورة صغيرة"، لأن ألفاريز تم تشخيص إصابته بسرطان الخصيتين في ديسمبر عام 2016. وبعد 46 يوما فقط من خضوعه للعلاج من السرطان عاد في فبراير 2017 إلى ملاعب كرة القدم، في لقاء لا يمكن أن ينساه فقد كان الخصم فيه نادي برشلونة.

ضربة قدر جديدة

بعد انتهاء الموسم الكروي 2016/2017 تعرض ألفاريز لضربة جديدة من قبل القدر. فقد عاد إليه السرطان من جديد فتوجب عليه أن يخضع للعلاج الكيماوي. ويوضح الموقع الألماني أنه في ذلك الوقت العصيب وقف النادي وزملاؤه في الفريق إلى جانبه من جديد غير أن مسيرة العلاج طالت هذه المرة، وتحتم عليه أن يقوم باستراحة لمدة ستة أشهر.

وفي فبراير/ شباط 2018 عاد يراي ألفاريز من جديد إلى ملعب سان ماميس الأسطوري، ملعب أتلتيك بيلباو في أقليم الباسك. فقد انتصر على السرطان مرة أخرى ولم يفقد أبدا ثقة مسؤولي النادي الإسباني فيه.

وفي الأسبوع الماضي وقع النادي معه عقدا لمدة سبع سنوات، تضم شرطا جزائيا بقيمة 70 مليون يورو. وقال اللاعب عن عقده الجديد: "أنا مدرك للمسؤولية التي أتحملها الآن في النادي، والآن علي إثبات ذلك فوق أرض الملعب". ويقول "شبورت 1" إن كرة القدم أصبحت الآن آخيرا بؤرة اهتمامه "أما الانتصار الأكبر في حياته فقد حققه بالفعل".

صلاح شرارة

مختارات