ولاية بافاريا ترحب بقرار ترحيل اللاجئين الأفغان المرفوضين | معلومات للاجئين | DW | 04.12.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

معلومات للاجئين

ولاية بافاريا ترحب بقرار ترحيل اللاجئين الأفغان المرفوضين

رحبت ولاية بافاريا الألمانية بعمليات الترحيل الجماعي المزمع تنفيذها لطالبي لجوء مرفوضين إلى أفغانستان. وقال يواخيم هيرمان وزير داخلية ولاية بافاريا بأنه يعتبر ذلك "صحيحا ومنطقيا".

Deutschland Protest gegen Abkommen zur Flüchtlingspolitik in Stuttgart

لاجئون أفغان يحتجون ضد قرار ترحيلهم ـ صورة من الآرشيف

قال وزير داخلية ولاية بافاريا يواخيم هيرمان بشأن عمليات ترحيل اللاجئين الأفغان:" سندعم ذلك بقوة من جانب ولاية بافاريا، وقد أعلنا أسماء قائمة كاملة لأشخاص لم يعد يحق لهم الإقامة في ألمانيا وعليهم العودة إلى وطنهم في أفغانستان". 

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن هيرمان أن بافاريا يعيش بها مئات ممن ينطبق عليهم هذا الإجراء، مشيرا إلى أن من المهم تطبيق الترحيلات في العام الجديد.

من جانبها، أفادت مجلة "دير شبيغل" الألمانية أن من المنتظر ترحيل عشرات الأفغان إلى أوطانهم خلال الشهر الجاري، وقالت متحدثة باسم وزارة الداخلية الاتحادية أمس إن هذه الخطوة سيتم تنظيمها بناء على اتفاق ثنائي، وأوضحت أن هذا الموضوع يتعلق بمغادرين متطوعين وأشخاص ليس لديهم حق في الإقامة.

في الوقت نفسه، اعترف هيرمان أن عمليات الترحيل إلى بعض المناطق في أفغانستان لا يمكن أن يكون معقولا، لكنه أضاف أن هناك مناطق مثل مزار الشريف يوجد بها " الحد الأدنى للأمن"، وتابع أنه لذلك فإن من الممكن إعادة طالب لجوء تم رفض طلبه من قبل المكتب الاتحادي للهجرة إلى مثل هذه المناطق.

وأعرب هيرمان عن رفضه للاتفاق الذي توصلت إليه أحزاب الائتلاف الثلاثي الجديد في ولاية برلين (الحزب الاشتراكي وحزب اليسار وحزب الخضر) والخاص بخفض عمليات الترحيل إلى أدنى حد ممكن، وقال هيرمان إن هذا الاتفاق " غير مقبول تماما".

   

م.أ.م/ح.ح (د ب أ)