وفاة طفلة أمريكية نتيجة مضاعفات إصابتها بالقمل | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 01.10.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

وفاة طفلة أمريكية نتيجة مضاعفات إصابتها بالقمل

تنظر محكمة أمريكية في وفاة طفلة تبلغ من العمر 12 عاما نتيجة إصابتها بنوبة قلبية. قضية هذه الطفلة التي تعرف متابعة والديها قضائيا تشهد زخماً إعلامياً بسبب تبرير وفاتها بمعاناتها من القمل لمدة ثلاث سنوات.

صورة رمزية: صورة مجهرية للقمل

صورة رمزية: صورة مجهرية للقمل

تنظر محكمة أمريكية في قضية بارزة تتعلق بإساءة معاملة الأطفال بعد وفاة الطفلة كيتلين فوزفياك (12 عاما) في آواخر أغسطس/ آب الماضي.

وتوجه المحكمة تهمة سوء معاملتها لوالديها كاثرين هورتون وجوي يوزفياك، حسبما ذكر موقع "إن تي فاو" الألماني نقلا عن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. وبحسب الصحيفة البريطانية، فإن الفتاة الأمريكية توفيت متأثرة بنوبة قلبية نجمت عن معاناتها لمدة سنوات من فقر الدم.

وبحسب قضاة المحكمة في ولاية جورجيا، فإن إصابة الطفلة المتوفاة بفقر الدم جاء نتيجة لتعرضها للدغات القمل لمدة ثلاث سنوات. وقال المحققون في تقريرهم إن كيتلين وقت وفاتها كانت تعاني من أسوأ إصابة بالقمل على الإطلاق شاهدوها في مكتب التحقيقات. ويعتقد المحققون أن "لدغات القمل المتواصلة جعلت مستوى الحديد يقل في الدم، وهوما تسبب لها في فقر الدم على الأرجح".

وجاء في تقرير المحققين أن الفتاة كانت تعاني من "آلام جسدية شديدة بسبب الإهمال". بيد أن نتائج التشريح الكامل لم تظهر بعد، فيما أكدت المحكمة أن هناك أدلة كافية لتوجيه اتهامات ضد الوالدين. وفي جلسة استماع بالمحكمة، اعترفت أم الطفلة المتوفاة أن ابنتها استحمت آخر مرة قبل حوالي أسبوع ونصف من وفاتها، حسبما نقل موقع "ار تي ال RTL" الألماني.

ع.ش/ أ.ح