وفاة آخر مواليد القرن التاسع عشر | عالم المنوعات | DW | 15.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

وفاة آخر مواليد القرن التاسع عشر

عاشت خلال ثلاث قرون وشهدت حربين عالميتين وأكثر من 90 حكومة إيطالية حتى أطلق عليها اسم "عميدة البشرية". إنها إيما مورانو، أكبر معمرة في العالم، والتي فارقت الحياة اليوم عن عمر ناهز 117 عاماً.

ذكرت وسائل إعلام إيطالية أن إيما مورانو، حاملة لقب "عميدة البشرية"، والتي كانت أكبر معمرة في العالم وآخر مواليد القرن التاسع عشر، توفيت السبت (15 أبريل/ نيسان 2017) عن عمر ناهز 117 عاماً.

وكانت مورانو تعيش في شمال إيطاليا، وقد ولدت في التاسع والعشرين من نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1899، أي قبل أربعة أعوام من قيام الأخوين رايت بأول عملية تحليق في السماء بطائرة. وامتدت حياتها طويلاً لتشهد ثلاثة قرون وحربين عالميتين وأكثر من 90 حكومة إيطالية. وقالت وكالتا "أنسا" و"آجي" الإيطاليتان إن أسرة موارنو وأصدقاءها هم الذين أبلغوا عن وفاتها.

س.ع/ ي.أ (رويترز)

مختارات

إعلان