وزير داخلية إيطاليا لـDW: ميركل استهانت بخطر قضية الهجرة | أخبار | DW | 03.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

وزير داخلية إيطاليا لـDW: ميركل استهانت بخطر قضية الهجرة

دعا وزير الداخلية الإيطالي إلى استثمار نصف مليار يورو في إفريقيا من أجل "مساعدة الناس حتى لا يضطروا إلى الفرار من دولهم". وأضاف ماتيو سالفيني في حوار مع DW أن الحكومة الألمانية استخفت لسنوات بالمشكلات الاجتماعية للهجرة.

قال وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني إنه يتفق مع رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان في حديثه حول حماية الحدود الأوروبية عبر الحماية من داخل الدول التي يجيئ منها المهاجرون وإقامة استثمارات في إفريقيا، مضيفا في حوار خاص مع DW "يجب علينا وبسرعة استثمار 500 مليون يورو في إفريقيا.. فما يهم هو أن يتم مساعدة الناس حتى لا يضطروا إلى الفرار من دولهم".

وأضاف زعيم حزب الرابطة اليميني المتطرف أنه "يمكن أن يتفق في المستقبل القريب مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بشأن توزيع المهاجرين على كافة الدول الأوروبية".

وحول سؤال عن رأيه في المظاهرات التي وقعت مؤخرا في مدينة كيمنتس بشرق ألمانيا، حيث هاجم اليمين المتطرف الألماني لاجئين ومهاجرين في الشوارع، قال سالفيني: "من المؤكد أن أنغيلا ميركل قد استهانت في السنوات الأخيرة بخطر المشاكل الاجتماعية من خلال الادعاء بأن هناك مساحة لمئات الآلاف من هؤلاء الناس في ألمانيا".

وتابع وزير الداخلية الإيطالي في حديثه مع DW: "أستطيع أن أتذكر ما حدث في ليلة رأس السنة الجديدة في كولونيا وغيرها من الأماكن. ومع ذلك، لا يمكن أن يكون العنف حلاً أبداً. العنف يولّد عنفاً جديداً، لكن الحكومة الألمانية قللت من شأن المشكلة لسنوات".

وأكد سالفيني أن "صعود (حزب) البديل من أجل ألمانيا هو رد فعل واضح على ذلك. وهذا هو الجواب الذي يحاول العديد من الألمان غير الراضين تقديمه".

ص.ش/ع.ش (DW)

مختارات