وزير الرياضة الروسي: مستعدون لإنشاء وكالة جديدة لمكافحة المنشطات | عالم الرياضة | DW | 13.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

وزير الرياضة الروسي: مستعدون لإنشاء وكالة جديدة لمكافحة المنشطات

نقلت وكالة أرـ سبورت الروسية للأنباء اليوم الجمعة عن وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو إن بلاده مستعدة لإنشاء وكالة محلية جديدة لمكافحة المنشطات ردا على فضيحة المنشطات الحالية التي تطال ألعاب القوى الروسية.

قالت وكالة أرـ سبورت الروسية للأنباء أن إن فيتالي موتكو، وزير الرياضة الروسي، سيجري محادثات مع توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية في وقت لاحق من اليوم الجمعة لإبلاغه نيته إنشاء وكالة محلية جديدة لمكافحة المنشطات. ونقلت الوكالة عن موتكو قوله "نحن مستعدون.. سواء للإصلاح أو لإنشاء وكالة جديدة لمكافحة المنشطات. نحن مستعدون لتعاون واسع النطاق".

كما نسبت الوكالة إلى موتكو قوله إن وزارته واللجنة الأولمبية الروسية والاتحاد الروسي لألعاب القوى عقدوا محادثات مع الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات ومع الاتحاد الدولي لألعاب القوى ومع اللجنة الأولمبية الدولية حول قضية الفساد الأخيرة التي تعصف بألعاب القوى الروسية.

من جهته، قال الاتحاد الروسي لألعاب القوى اليوم الخميس إنه أرسل تقريرا للاتحاد الدولي من أجل الرد على مزاعم الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بوجود مخالفات متعلقة بالمنشطات. واتهمت لجنة تابعة للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات يوم الاثنين الماضي مسؤولين روس من بينهم مسؤولو أمن بالتستر على نتائج اختبارات وتدمير عينات وترهيب طاقم معمل المنشطات.

ومنح مسؤولو ألعاب القوى مهلة لروسيا حتى نهاية الأسبوع للرد على هذه المزاعم. وفي وقت سابق هذا الأسبوع قال متحدث بإسم الكرملين إن هذه المزاعم لا أساس لها من الصحة، بينما أكدت وزارة الرياضة الروسية أن سلطات مكافحة المنشطات داخل البلاد التزمت بقواعد الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بدقة متناهية.

ورغم ذلك قال فاديم زيليتشنوك رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى إنه يتفق في بعض النقاط مع الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات. وأضاف زيليتشنوك لوكالة تاس الروسية للأنباء "أرسلنا تقريرنا للتو إلى الاتحاد الدولي لألعاب القوى". ورفض زيليتشنوك الكشف عن أي تفاصيل لكنه قال في مقابلة مع تاس "في تقريرنا للاتحاد الدولي لألعاب القوى اتفقنا في بعض المواقف مع الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات".

وأضاف "لكن أوضحنا أن كل هذه الأخطاء حدثت تحت القيادة السابقة للاتحاد الروسي لألعاب القوى وقبل مدة طويلة". وقالت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات في إحدى النقاط إن المعمل المعتمد في موسكو أعدم 1417 عينة منذ وقت قصير قبل الفحص.

ع.ش/ ح.ز (رويترز)

إعلان