وزير الخارجية التركي: ″لا فرق″ بين روته و″الفاشي فيلدرز″ | أخبار | DW | 16.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

وزير الخارجية التركي: "لا فرق" بين روته و"الفاشي فيلدرز"

وسط أزمة حادة بين البلدين قال وزير خارجية تركيا أنه لا يرى فرقا بين رئيس الحكومة الهولندية روته الفائز في الانتخابات وفيلدرز اليميني المتطرف الذي وصفه بـ"الفاشي"، متوقعا "حروبا بين الأديان ستندلع قريبا في أوروبا".

رأى وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو الخميس (16 آذار/مارس 2017) أن لا فرق بين حزب رئيس الوزراء الليبرالي مارك روته، الذي فاز حزبه في الانتخابات التشريعية، وبين "الفاشي" غيرت فيلدرز، اليميني المتطرف الذي حل حزبه في المركز الثاني في الانتخابات بهولندا.

وقال تشاوش أوغلو في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "الأناضول" القريبة من الحكومة "انظروا، لا فرق بين الاشتراكيين الديمقراطيين والفاشي فيلدرز، إنها العقلية نفسها".

وأضاف الوزير التركي متوجها إلى القادة الأوروبيين "إلى أين تذهبون؟ إلى أين تقودون أوروبا؟ بدأتم بتفكيك أوروبا والسير بها نحو الهاوية". وأضاف أن "حروبا بين الأديان ستندلع قريبا في أوروبا".

وحقق حزب رئيس وزراء هولندا مارك روته، الليبرالي المنتمي ليمين الوسط، فوزا كبيرا على منافسه المناهض للإسلام والاتحاد الأوروبي غيرت فيلدرز في الانتخابات البرلمانية.

وتلقى روته دفعة في اللحظة الأخيرة من خلاف دبلوماسي مع تركيا سمح له بتبني موقف صارم خلال الحملة الانتخابية التي كانت من أبرز قضاياها الهجرة والاندماج.

ز.أ.ب/ (أ ف ب، رويتر)

ز.أ.ب/ (أ ف ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان