وزير الاقتصاد الألماني: مصر أحد أهم شركائنا في المنطقة | أخبار | DW | 02.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

وزير الاقتصاد الألماني: مصر أحد أهم شركائنا في المنطقة

بعد أيام من زيارة الرئيس الفرنسي، أقلعت طائرة وزير الاقتصاد الألماني، المقرب من المستشارة، إلى مصر على رأس وفد اقتصادي وبرلماني رفيع المستوى. وصرح الوزير قبل سفره أنه سيبحث قضايا سيادة القانون والفساد والحرية الدينية.

غادر وزير الاقتصاد الألماني بيتر آلتماير بلاده اليوم السبت (الثاني من شباط/فبراير 2019) متوجهاً إلى مصر في زيارة تستغرق ثلاثة أيام. ويرافق الوزير، المنتمي إلى حزب المستشارة أنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، وفد يضم 30 من الاقتصاديين وأعضاء البرلمان. ويتضمن برنامج زيارة آلتماير لقاءات مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعديد من الوزراء. ويعتزم الجانبان التوقيع على عدد من الاتفاقيات المتعلقة بالاقتصاد والطاقة خلال الزيارة.

وكان آلتماير أعلن قبل سفره أنه سيبحث قضايا سيادة القانون والفساد والحرية الدينية مع المسؤولين المصريين. وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال التماير أمس الجمعة إن "مصر أحد أهم شركائنا لاستقرار المنطقة برمتها".

وأعرب التماير عن اعتقاده بأنه من الممكن للشركات الألمانية أن تُحَسِّن الأسس الاقتصادية بالنسبة للشعب المصري من خلال الاستثمارات وعروض التدريب، مشيراً إلى أنه سيرافقه، لهذا السبب، وفد اقتصادي خلال الزيارة.

وبحسب بيانات غرفة التجارة والصناعة الألمانية، هناك أكثر من 190 شركة ألمانية لديها مقار في مصر حالياً، ويعمل لديها نحو 35 ألف شخص.

والجدير ذكره أن الصادرات الألمانية إلى مصر تراجعت في الفترة الأخيرة.

خ.س/أ.ح (د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع