وزير أمريكي سابق: نقترب من لحظة التسوية في سوريا | أخبار | DW | 18.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

وزير أمريكي سابق: نقترب من لحظة التسوية في سوريا

قال وزير الدفاع الأمريكي السابق تشاك هيغل أن الحرب الأهلية في سوريا "تقترب من لحظة تسمح بنوع من التسوية"، مؤكداً في الوقت ذاته على أن هذا لن يحصل من دون الروس والإيرانيين والسعوديين والأتراك.

شدد وزير الدفاع الأمريكي السابق تشاك هيغل على أهمية الزيارة التي سيقوم بها الرئيس باراك أوباما إلى الرياض ومشاركته في القمة الخليجية خلال الأيام المقبلة.

واعتبر في حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية نشرته اليوم الاثنين (18 نيسان/ أبريل 2016) أن "العلاقة الإستراتيجية بين الولايات المتحدة والسعودية أمر أساسي جداً لمستقبل الشرق الأوسط؛ فالتكامل بين مؤسساتنا أمر حاسم للدفاع عن المنطقة وأمنها".

ورأى هيغل أن إيران "لا تزال أهم دولة راعية للإرهاب في العالم"، إلا أنه اعتبر أن إثناء إيران عن تدخلاتها "لن يكون سهلاً". وأضاف: "من هنا فإن الوجود العسكري الأمريكي القوي في الشرق الأوسط يجب أن يستمر في قواعدنا في الخليج .. يجب أن تبقى شراكتنا قوية في مواجهة ما تقوم به إيران..".

وحول الأزمة السورية، قال هيغل: "إننا نقترب من لحظة تسمح بنوع من التسوية.. لكن ذلك لن يحصل من دون الروس والإيرانيين والسعوديين والأتراك، ومن دون اللاعبين الأساسيين في الخارج بما فيهم الولايات المتحدة وروسيا".

وأعرب وزير الدفاع الأمريكي السابق عن اعتقاده بأن "الكثير مما حدث في العراق تسبب في بروز تنظيم داعش"، وقال إن رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي "فشل في توحيد العراق.. وسمح باستمرار الصراع في شمال العراق مع الأكراد، وفي الغرب مع السنة، وفي مناطق الشيعة. وبدل أن يعمل على توحيد العراق، فإن سياساته قسمت العراق أكثر".

ح.ع.ح/ ع.غ (د ب أ)

مواضيع ذات صلة