وداع مؤثر لغوارديولا لم يخل من اعتذار للبافاري | عالم الرياضة | DW | 22.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

وداع مؤثر لغوارديولا لم يخل من اعتذار للبافاري

وسط أجواء ومشاعر مؤثرة ودع جوسيب غوارديولا الأحد فريق بايرن ميونيخ وهو يحتفل بإحرازه لقب كأس ألمانيا وثاني لقب له في هذا الموسم. وداع غوارديولا تخللته دموع ولم يخل من عبارات اعتذار للبافاري.

ودع جوسيب غوارديولا مدرب بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم جماهير فريقه أثناء ظهور الفريق من شرفة مبنى بلدية مدينة ميونيخ اليوم الاحد(22 مايو/ أيار 2016) عقب تتويج الفريق بلقب كأس ألمانيا إثر فوزه بضربات الترجيح على بوروسيا دورتموند في المباراة النهائية.

وقال غوارديولا أمام عشرة آلاف مشجع تجمعوا للإحتفال مع الفريق بتحقيق الثنائية (الدوري والكأس):" قضيت وقتا رائعا هنا. شكرا جزيلا".

ويغادر غوارديولا لتدريب مانشستر سيتي بعد ثلاثة مواسم تولى فيها تدريب الفريق البافاري الذي سيقوده كارلو أنشيلوتي بداية من العام المقبل.

وكان هذا الاحتفال مألوفا للاعبي بارين، والذين عادوا لقاعة المدينة بعدما احتفلوا في الأسبوع الماضي بالفوز بلقب الدوري للمرة الرابعة على التوالي.

وقدم لاعبو بايرن قدموا هذه المرة الكأس و كأس الدوري بعدما تغلبوا على دورتموند 4 / 3 بضربات الترجيح بعدما انتهى الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي في المباراة النهائية التي أقيمت بمدينة برلين، رغم أن غوارديولا كان هو محور الإهتمام .

München Rathausbalkon FC Bayern DFB-Pokal Feier Pep Guardiola

غوارديولا يطل من شرفة بلدية ميونيخ لتحية جماهير البافاري

غوارديولا اعتذر للبافاري

وسلطت الكاميرات أضواءها على غوارديولا ليلة السبت الأحد، عندما كان ينهمر بالبكاء خلال احتفالات فريقه بايرن بالتتويج بلقب كأس ألمانيا لكرة القدم للمرة الثامنة عشرة في تاريخه. ومن على شرفة بلدية ميوينخ اعتذر غوارديولا اليوم الأحد مرة أخرى عن فشله في الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا مع بايرن ولكنه ترك النادي فائزا بسبعة ألقاب وهي لقب الدوري ثلاثة مرات وكأس ألمانيا مرتين وكأس العالم للأندية وكأس السوبر الأوروبي.

وقال غوارديولا بعد الفوز بلقب الكأس ببرلين :"سوف افتقد العمل مع هؤلاء اللاعبين يوميا. هؤلاء اللاعبون مذهلون". وأضاف :"لقد كانت تجربة رائعة بالنسبة لي وكانت الحياة في ميونيخ مذهلة. وبطبيعة الحال في الدوري الألماني (بوندسليغا): الملاعب كانت دائما ممتلئة. والجماهير تتسم بالإحترام. كان كل شيئا رائعا. أتمنى التوفيق لبايرن في السنوات المقبلة".

ورفض فيليب لام قائد الفريق القيام برفع الكأس عاليا كما هو معتاد، وأصر على أن يقوم برفعه غوارديولا بدلا منه. وقال لام:" أعتقد أنه أمر مناسب. لقد قدم المدرب أشياء كثيرة للفريق وللنادي. فهو يستحق الكأس".

م.س/ أ.ح ( د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان