واشنطن تندد ″بانعدام الشفافية″ في محاكمة صحفي أمريكي بإيران | أخبار | DW | 26.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

واشنطن تندد "بانعدام الشفافية" في محاكمة صحفي أمريكي بإيران

نددت واشنطن بما وصفته "بانعدام الشفافية التام" في محاكمة جيسون رضايان مراسل صحيفة واشنطن بوست المعتقل في إيران بتهمة التجسس.

نددت واشنطن اليوم الثلاثاء (26 أيار/مايو 2015) بما وصفته بـ "انعدام الشفافية التام" في محاكمة جيسون رضايان مراسل صحيفة واشنطن بوست المعتقل في إيران بتهم التجسس. وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي برناديت ميهان "فيما ندعو لأن تكون هذه المحاكمة مفتوحة، فإننا نصر على أنه كان يجب أن لا يحتجز جيسون أبدا أو يحاكم في المقام الأول". وأضافت أن الولايات المتحدة تراقب القضية "عن كثب بأكبر قدر ممكن".

وأكدت المتحدثة في بيان "أن محاكمة جيسون في جلسة مغلقة لم يسمح لأحد من العامة وحتى أقاربه حضورها، يجسد نمط غياب الشفافية وانعدام الإجراءات الواجبة التي شهدناها منذ بداية اعتقال جيسون". وأضافت "نواصل الدعوة إلى إسقاط جميع هذه التهم الغريبة والإفراج الفوري عن جيسون".

ومع اقتراب موعد 30 حزيران/ يونيو للتوصل إلى اتفاق نهائي بشان برنامج إيران النووي، أكدت ميهان أن المسؤولين الأميركيين يثيرون دائما مع المسؤولين الإيرانيين "قضايا المواطنين الأميركيين المعتقلين والمفقودين" على هامش المحادثات بين إيران وواشنطن والدول الكبرى .

ومَثُل مراسل صحيفة واشنطن بوست في إيران جيسون رضايان الموقوف منذ عشرة أشهر، اليوم الثلاثاء أمام محكمة خاصة في طهران بتهمة التجسس في جلسة مغلقة في قضية يمكن أن تثير التوتر مجددا بين واشنطن وطهران اللتين تخوضان مفاوضات حول الملف النووي.

ح.ع.ح/أ.ح (أ.ف.ب)

إعلان