واحة الثقافة - لماذا لن يحصل ستيفن كينغ على جائزة نوبل أبدا | واحة الثقافة | DW | 10.09.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

واحة الثقافة

واحة الثقافة - لماذا لن يحصل ستيفن كينغ على جائزة نوبل أبدا

هل أنتم أيضًا من عشاق المؤلف الأمريكي الأكثر مبيعًا ستيفن كينغ؟ لماذا لم يحصل على جائزة نوبل للآداب حتى الآن؟ تريسي كيم خبيرة دي دبليو في الأعمال الأدبية أرادت معرفة السبب وواجهت منتقدي روائي قصص الرعب الشهير.

الكاتب الأمريكي ستيفن كينغ هو أحد أعمدة أدب الرعب وأحد المؤلفين الأكثر قراءة ونجاحًا في وقتنا الحاضر. فقد بيعت حوالي أربعمئة مليون نسخة من كتبه في كل أنحاء العالم. ألّف كينغ ما يزيد على مائة عمل، يضيف إليها عملين كل عام. أكثر من سبعين رواية، فضلًا عن القصص القصيرة والكتب الاختصاصية. كتب الرعب والروايات التاريخية، التي ترك فيها ستيفن كينغ شخصيات فريدة في الثقافة الشعبية الأمريكية. مثل شخصية المهرّج الشرير "بينيوايز" من روايته "إت". أو الكلب المسعور "كوجو". وأصبح الكاتب نفسه شخصية في مسلسل الرسوم المتحركة "ذا سيمبسونز". نال ستيفن كينغ جميع الجوائز تقريبا التي يمكن الفوز بها. وفي عام 2014 منحه الرئيس أوباما "الميدالية الوطنية للفنون". بقيت جائزة واحدة لم يحظَ بها، هي نوبل للآداب. فحتى الآن لم يتم اعتبار المؤلف الأكثر مبيعًا مرشحًا مستحقًا للجائزة الأدبية الأكثر شهرة. لماذا يا ترى؟ قامت تريسي كيم الخبيرة الأميركية بالآداب في دي دبليو بالبحث عن سبب عدم فوز كينغ بجائزة نوبل للآداب. التقت بمعجبيه، أمثال المؤلفة المغربية الفرنسية ليلى سليماني. كما استمعت إلى منتقدي الكاتب الأمريكي، مثل الناقد الأدبي الأسطوري "هارولد بلوم" الذي استخفّ مرةً بأعمال ستيفن كينغ. لكن ما هو مؤكد هو أن ستيفن كينغ ليس في حاجة إلى جائزة نوبل للآداب ليكون مشهورًا. فهو الآن أحد أشهر الكتاب في العالم. ويوم 21.09.22 سيتم ستيفن كينغ خمسة وسبعين عامًا.