″هينريك يصنع الفارق″ ـ مخيتريان على خطى دي بروين | عالم الرياضة | DW | 05.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

"هينريك يصنع الفارق" ـ مخيتريان على خطى دي بروين

يتجه لاعب بوروسيا دورتموند هينريك مخيتريان بثبات نحو التربع على قائمة أفضل موزعي التمريرات في الدوري الألماني. وبلغ عدد التمريرات الحاسمة لمخيتريان لحد الآن 20 تمريرة، مقتربا بذلك من تحطيم رقم البلجيكي كيفين دي بروين.

تمكن فريق بوروسيا دورتموند الألماني من تسجيل 80 هدفا لحد الآن في الدوري الألماني لكرة القدم. وإذا نجح الفريق في إضافة أهداف أخرى في المباراتين المتبقيتين في البوندسليغا، فسيحطم رقمه القياسي من حيث عدد الأهداف، والبالغ لحد الآن 81 هدفا.

وقد ساهم لاعب خط الوسط الأرميني هينريك مخيتريان بشكل كبير في الغلة التهديفية لفريقه دورتموند. فبعد أن كان ينظر إليه على أنه صفقة فاشلة للفريق، كشر الدولي الأرميني عن أنيابه وتحول إلى أحد قطع الغيار الأساسية بالفريق الأصفر والأسود هذا الموسم. ففي 50 مباراة لعبها مخيتريان بألوان دورتموند، نجح في تسجيل 23 هدفا وصناعة 20 هدفا آخر. وفي الدوري الألماني وحده تمكن، ابن الـ 27 عاما، من إحراز 11 هدفا وتقديم 20 تمريرة حاسمة.

وبهذه الفعالية الكبيرة، اقترب مخيتريان من تحطيم رقم لاعب مانشستر سيتي، البلجيكي الدولي كييفن دي بروين، والذي نال لقب سيد التمريرات الحاسمة الموسم الماضي عندما كان يلعب بفريق فولفسبورغ، حيث بلغت تمريراته الحاسمة 21 تمريرة.

وإذا حافظ مخيتريان على نفس المستوى الذي قدمه في المباريات الأخيرة فإنه سيتجاوز بسهولة رقم دي بروين. ففي المباريات الخمس الأخيرة تمكن الدولي الأرميني من تسجيل هدفين وصناعة سبعة آخرين، لذلك لا غرابة في أن يصفه المدير الرياضي لفريق دورتموند ميشائيل تسورك، بالقول "هينريك يصنع الفارق".

Bundesliga Fussballspiel FC Koeln v VfL Wolfsburg 22.08.2015 Kevin De Bruyne

كيفين دي بروين لاعب فولفسبورغ سابقا، اختير الموسم الماضي أفضل ممر في البوندسليغا

توخل يعيد الثقة لمخيتريان

ويرجع الفضل الكبير لمدرب دورتموند توماس توخل في تفجير موهبة مخيتريان هذا الموسم. وقد سبق لتوخل أن قال عن اللاعب "كنت دائماً من المعجبين بطريقة لعبه وبحضوره داخل الملعب"، وأضاف: "بالرغم من شخصيته السوداوية بعض الشيء، إلا أنه لاعب مبدع أيضاً".

وقبل إشرافه الرسمي على فريق دورتموند بدلا عن يورغن كلوب، عقد توخل جلسة مطولة مع مخيتريان حصل فيها توافق كبير بين الشخصين. كما ازدادت ثقة الدولي الأرميني بنفسه بعد أن أكد له توخل بأنه سيعتمد عليه كلاعب محوري في الفريق وأن أسلوب اللعب الذي سيتبعه مع دورتموند، والذي يعتمد على الاستحواذ على الكرة ومباغتة الخصوم، يتماشى مع مؤهلات الدولي الأرميني.

وقد أكد مخيتريان بعد ذلك على التأثير الإيجابي لهذا الحوار، عندما قال "المستوى الجيد الذي أقدمه الآن هو نتيجة التفاهم والارتياح المتبادل بيني وبين المدرب توخل".

دورتموند متشبث بمخيتريان

ويمتد عقد مخيتريان مع دورتموند حتى عام 2017 شأنه شأن زملائه ماتس هوميلس وإلكاي غوندوغان. ولحد الآن لم تُنشر أي معلومات حول وجود مفاوضات تمديد العقد بين الطرفين، إلا أن نادي دورتموند نفى صحة التكهنات التي تقول باقتراب مغادرة الأرميني هنريك لفريقه الحالي. فقد سبق لميشائيل تسورك، المدير الرياضي للنادي، أن أكد في حوار مع صحيفة بيلد على أن خطة دورتموند واضحة وهي تمديد عقد مخيتريان.

بيد أن إمكانية نجاح ذلك متوقف أيضا على رغبة اللاعب، الذي قد يطمح في الانتقال إلى فريق أفضل من أجل الاقتراب من حلم ظل يراوده دائما، وهو الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا بعد فوزه بألقاب عديدة في أرمينيا وفي الدوري الأوكراني.

وكان فريق يوفنتوس الإيطالي قد أبدى رغبته في ضم أحسن لاعب في أرمينيا إلى صفوفه، حسبما أعلن وكيل أعمال اللاعب، وهو الإيطالي مينو رايولا الذي كان وراء صفقات انتقال لاعبين كبار إلى أندية عالمية مثل زلاتان ابراهيموفيتش وماريو بالوتيلي.

مختارات

مواضيع ذات صلة