هل ينقذ مستثمرون عرب نادي 1860 ميونيخ من الإفلاس؟ | عالم الرياضة | DW | 31.03.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

هل ينقذ مستثمرون عرب نادي 1860 ميونيخ من الإفلاس؟

بناء على معلومات لصحيفة زود دويتشه تسيتونغ الألمانية، تجري حاليا مفاوضات بين نادي 1860 ميونيخ ومستثمرين عرب لإنقاذ النادي العريق من الإفلاس، وفي حالة اتفاق الطرفين؛ فستكون المرة الأولى التي يشترى فيها عرب ناديا ألمانيا.

default

لقطة من مباراة 1860 ميونيخ مع نورنبرغ في افتتاح أليانس أرينا

أوردت صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ " الألمانية التي تصدر في مدينة ميونيخ في عددها الصادر الخميس (31 مارس/ آذار 2011) أن مستثمرين خليجيين من العاصمة الإماراتية أبوظبي دخلوا في مفاوضات مع فريق 1860 ميونيخ الذي يلعب حاليا في الدرجة الثانية في محاولة لشراء حصة فيه. وذكرت الصحيفة أن المستثمرين الإماراتيين سيدفعون مباشرة بين 10 و12 مليون يورو من أجل الحصول على قسم من المؤسسة التي تدير النادي، مضيفة أن مصرفا في ميونيخ سيتولى عملية الوساطة بين النادي والمستثمرين. وفي حال تمت صفقة شراء 1860 ميونيخ الذي يعاني من أزمة مالية؛ فسيصبح أول ناد في ألمانيا يملكه رجل أعمال عربي.

وفي محاولة منها للتأكد من صحة هذا الخبر وما وصلت إليه المفاوضات أجرت دويتشه فيله اتصالا هاتفيا مع نادي 1860 ميونيخ ، ولم يشأ مسئولون في النادي الحديث عن هذه الأنباء واكتفوا بالقول "إنه إذا تم شيء فسنعلنه على موقعنا في شبكة الانترنت."

# b #

خصومة جماهيرية بين 1860 وجاره العملاق بايرن ميونيخ

وكان قيصر الكرة الألمانية فرانتس بيكنباور الرئيس الشرفي لنادي بايرن ميونيخ الجار، قد أعرب عن أمله في العثور على مستثمر لإنقاذ ميونيخ 1860 من الإفلاس، وقال لصحيفة "آبندتسايتونغ" الصادرة في ميونيخ الثلاثاء الماضي "لا أريد تخيل مدينة ميونيخ بدون نادي 1860". لكن كلام بيكنباور لا يمكن أن يخفي الخصومة بين الناديين على المستوى الجماهيري، فـ 1860 ميونيخ يدين لبايرن ميونيخ بمبلغ ثلاثة ملايين يورو قيمة متأخرة من إيجار ملعب "أليانس أرينا"، الذي يستضيف مباريات الفريقين منذ موسم 2005/2006، علما بأن الملعب المذكور بناه الناديان شراكة وكان ملكهما سويا في البداية، لكن 1860 باع نصيبه لاحقا لبايرن مقابل 11 مليون يورو، وأصبح الآن يدفع إيجارا سنويا مقابل استغلال الملعب. ورفض مشجعو 1860 تلقي ناديهم لأي نوع من المساعدة من بايرن تحديدا بسبب الخصومة القديمة بين الفريقين.وأكد رومان بير أوتر أحد مشجعي 1860 ورئيس إحدى الجماعات الجماهيرية للنادي أنه يفضل إدراج النادي ضمن مسابقة دوري الهواة البافاري عوض تلقي مساعدات مالية من بايرن ميونيخ.

عرب ارتبطت اسماؤهم بـ 1860 ميونيخ

Flash-Galerie Bundesliga Stadien 2010 Allianz Arena

ملعب أليانس أرينا بناه 1860 ميونيخ بالاشتراك مع بايرن ميونيخ و افتتح في مايو 2005

العالم العربي يعرف جيدا نادي بايرن ميونيخ أعرق الفرق الألمانية على الإطلاق، لكن نادي 1860 ميونيخ لا يحظى بنفس الشهرة، على الرغم من أنه توج بطلا للدوري الألماني (البوندسليغا) عام 1966. لكن الفريق هبط إلى دوري الدرجة الثانية منذ عام 2004، ولم يتمكن من العودة حتى الآن إلى البوندسليغا. وقد ورد اسم نادي 1860 ميونيخ في رواية "وداعا أيتها السماء" للكاتب الألماني ذي الأصل المصري حامد عبدالصمد. ويذكر حامد في روايته أنه كان في إحدى محطات مترو الأنفاق في ميونيخ فأثار شكله "غير الألماني" فضول أحد مدمني الكحول الذين يحتمون عادة بأرصفة محطات مترو الأنفاق من برد الشتاء، فسأله "ماذا تفعل هنا في ألمانيا؟"، فأجابه حامد: "أنا من مشجعي نادي 1860 ميونيخ"، فرد عليه الرجل "من أي البلاد أنت؟"، فأجاب حامد "من مصر"، فرد عليه الرجل مستنكرا "ألا توجد في مصر أندية كرة قدم؟."

كما ارتبط اسم 1860 ميونيخ عربيا أيضا بـ"رضوان الفالحي" مدافع نادي النجم الساحلي التونسي. فقد أعير الفالحي من النجم الساحلي إلى 1860 ميونيخ لمدة عام وعاد الى تونس في بداية الموسم الجاري

صلاح شرارة (أ ف ب /دب أ/ رويترز)

مراجعة: محمد المزياني

مختارات

إعلان