هل تم تسميم المعارض الروسي نافالني بمادة ″نوفيتشوك″؟ | سياسة واقتصاد | تحليلات معمقة بمنظور أوسع من DW | DW | 25.08.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

سياسة واقتصاد

هل تم تسميم المعارض الروسي نافالني بمادة "نوفيتشوك"؟

كشف تقرير الأطباء المشرفين على علاج أليكسي نافالني ببرلين، أنه من المحتمل أن يكون المعارض الروسي قد تعرض للتسمم بمادة تتكون من مثبطات "الكولينستريز" كمادة "نوفيتشوك" السامة. فكيف تؤثر على الجسم وكيف تعالج؟

المعارض الروسي نافالني في صورة من الأرشيف

هل تم تسميم المعارض الروسي نافالني بمادة "نوفيتشوك"؟

أفاد فريق الأطباء الذي يتولى علاج أليكسي نافالني بمستشفى شاريتيه الجامعي ببرلين، أنه من المحتمل أن يكون المعارض الروسي قد تعرض للتسميم بمادة تتوفر على سم عصبي. وأضاف الأطباء الألمان أن الأمر يتعلق بمادة - لم يتم تحديد نوعها بعد -  تنتمي إلى فئة مثبطات "الكولينستريز".

 وتشبه حالة تسمم أليكسي نافالني بدرجة كبيرة نفس حالة التسمم التي تعرض لها العميل المزدوج سيرجي سكريبال قبل سنتين في لندن.واستخدم وقتها في العملية السم العصبي "نوفيتشوك". ويتسبب هذا السم في حدوث سلسلة تفاعلات على مستوى البروتينات داخل الجسم. وفي حال لم يتم علاج الشخص الذي أصيب به فإن السم سيؤدي إلى الموت السريع. ولاحظ الأطباء بمستشفى شاريتيه ببرلين وجود نفس الأعراض في حالة المعارض الروسي نافالني، حيث توقف جسمه عن إنتاج إنزيم "الكولينستراز".

ماذا يحدث في الجهاز العصبي أثناء التسمم؟

يعد "الكولينستريز" مهمًا في عملية التمثل الغذائي لتفكيك الناقل العصبي "أستيل كولين". وتلعب هذه المادة دورا أساسيا مثلا أثناء الاستيقاظ أو أثناء التركيز. وعندما يتوقف "الأسيتيل كولين" عن التحلل فإن هذا يؤدي إلى إثارة الجهاز العصبي بمحفزات غير مقيدة. ونتيجة لذلك يحدث خلل في عمل القلب وعملية التنفس.

بعدها تنتشر المعلومات العصبية على أنسجة الجسم والعضلات وبقية الأعضاء، وهو ما يتسبب في زيادة إفراز اللعاب وظهور مشاكل في التنفس لأن المريض يفقد القدرة على التحكم في عضلات الجهاز التنفسي بنفسه. وفي حال استمرت حالة التسمم لفترة طويلة ولم تعالج يمكن أن يتعرض الشخص للشل ولتشنجات تؤدي إلى وفاته.

مستشفى شاريتييه الجامعي في برلين حيث يعالج نافالني.

مستشفى شاريتييه الجامعي في برلين حيث يعالج نافالني.

كيف يتعامل الأطباء مع حالات التسمم بمادة "نوفيتشوك"؟

أولا وقبل كل شيء ينبغي على الأطباء الحيلولة دون تعرض المريض للاختناق نتيجة التشنجات العضلية على مستوى عضلات الجهاز التنفسي. ولهذا السبب فإن المعارض الروسي اليكسي نافالني يخضع للتنفس الاصطناعي. وكترياق ضد حالة التسمم يعطي الأطباء للمريض مادة "الأتروبين"، وهي مركب شبه قلوي. وتقوم مادة  "الأتروبين" بإضعاف تأثير مادة "الأسيتيل كولين" في الخلايا. ويواصل الأطباء علاج المريض بهذه المادة إلى أن يعمل الكولينستريز مرة أخرى. كما يعطي الأطباء للمرضى عنصرا نشطا آخر يسمى الـ "براليدوكسيم" لإعادة تحفيز إنتاج الكولينستريز.

أين توجد مادة "الكولينستريز" كمادة سامة؟

توجد مادة "الكولينستريز" السامة في مختلف سموم الثعابين، وفي مبيدات حشرات، وسائل "السارين" الكيماوي، غاز الأعصاب "في إكس". ويستخدم الأطباء أيضًا "الأتروبين" و"البراليدوكسيم" في علاج حالات التسمم بهذه المواد.

ما هي مجالات استخدام مثبطات "الكولينستريز" في الطب؟

تُستخدم مثبطات "الكولينستريز" كأدوية لعلاج مرض الزهايمر والوهن العضلي الوبيل، وهو حالة ضعف عضلي يسببه الجهاز العصبي ويؤدي إلى اضطراب في انتقال الإشارات بين الأعصاب والعضلات. في هذه الحالة فإن زيادة إنتاج الناقل العصبي أستيل كولين يصبح مطلوبا لعلاج المرضى المصابين بتلك الأمراض.

فابيان شميت/ ع. ع

مشاهدة الفيديو 01:37

نقل أليكسي نافالني إلى مستشفى في برلين لتلقي العلاج

مواضيع ذات صلة