هل انتهى وجود كلينسمان كمدرب في ألمانيا إلى الأبد؟ | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 13.02.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

هل انتهى وجود كلينسمان كمدرب في ألمانيا إلى الأبد؟

بعد أقل من ثلاثة شهور ترك يورغن كلينسمان منصبه كمدرب لهيرتا برلين، مرجعا ذلك لعدم وجود ثقة فيه. خطوة ندم هو نفسه على اتخاذها بهذه السرعة. لكن هناك من يتحدث عن أسباب أخرى لتركه النادي. وهكذا تراجعت فرصه في ألمانيا.

يورغن كلينسمان مدرب هيرتا برلين السابق

يورغن كلينسمان تسرع في استقالته من تدريب هيرتا برلين والآن تضاءلت فرصه في التدريب في ألمانيا في رأي البعض

فجأة ودون سابق إنذار، أعلن الألماني يورغن كلينسمان مدرب منتخبي ألمانيا وأمريكا السابق، استقالته من منصبه كمدرب لفريق هيرتا برلين، تاركا وراء ظهره أحلاما كبيرة مثل تحويل الفريق إلى ناد يفوز بالألقاب ويلعب في البطولات الأوروبية. وأرجع سبب استقالته إلى عدم وجود ثقة فيه من قبل مسؤولي النادي.

ومع إعلان استقالته الثلاثاء أعلن كلينسمان (55 عاماً) رغبته في العودة إلى مجلس الرقابة بالنادي، لكن ذلك لن يحدث، فقد استبعد المستثمر لارس فيندهورست، الذي يدعم هيرتا برلين منذ الصيف الماضي، عودته بتاتا لأي منصب من المناصب في برلين وقال في مؤتمر صحفي اليوم الخميس: "فقد يورغن كلينسمان الكثير من مصداقيته. هذا شيء سيء ولكن علينا أن نتعايش معه". وكان كلينسمان في البداية قد حضر لبرلين كممثل للمستثمر فيندهورست في مجلس الرقابة بالنادي.

وتقول وكالة الأنباء الألمانية الرياضية (س ي د) إن قرار فيندهورست "ليس فقط نتيجة (لما فعله كلينسمان) وإنما أيضا (قرار) لا يوجد بديل له".

ومن وجهة نظر المسؤولين في نادي "السيدة العجوز" فإن النادي أصبح الآن يتكلم بصوت واحد والأهداف بقيت كما هي "لكن الصوت أصبح الآن أكثر هدوء" على عكس ما كان يفعله كلينسمان.

وكان كلينسمان قد انتقد نفسه أمس قائلا إنه كان يجب عليه أن يتكلم مع الإدارة ويأخذ وقته مدة أطول قبل أن يقدم على قراره.

مشاهدة الفيديو 01:50

مدربون كبار أُجبِروا على مغادرة سفينة بايرن ميونيخ

سهام النقد ووجهت إلى كلينسمان من قبل جماهير النادي أيضا. فمثلا المشجع مارك شفيتسكي (24 عاما) عاشق لهيرتا برلين، لدرجة أنه أسس مدونة "Hertha Base"، ثم بعدها بعام "Hertha Base Podcast"، التي يتابعها آلاف المشجعين.

وأعرب شفيتسكي لموقع "واتسون" الألماني، عن اعتقاده بأن كلينسمان من خلال توليه تدريب هيرتا برلين كان يبحث عن فرصة لإدارة مشروع كروي كبير من جديد في أوروبا. وأضاف المشجع "أعتقد أنه كان يريد غسيل اسمه هنا، لكنه عندما لاحظ أن الأمر ربما سيكون صعبا .. استسلم"، وذلك بعد 76 يوما فقط من توليه المهمة.

وأصبحت فرصة كلينسمان الآن صعبة في تولي تدريب فريق جديد في الدوري الألماني "إنه أكبر الخاسرين" من وجهة نظر مسؤولي برلين، وقد جعل النادي "أضحوكة"، ولو لفترة قصيرة، رغم أن فيندهورست كان يصرح كثيرا بأن كلينمسان منح النادي بريقا حينما جاء إليه، حسبما نقل موقع "ان تي في" الألماني.

ص.ش/ع.ش

مختارات