هكذا تحمي الطعام من بكتيريا الصيف لكي لا يفسد بسرعة | DW عربية | رؤية أخرى للأحداث في ألمانيا والعالم العربي | DW | 12.09.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

الرئيسية

هكذا تحمي الطعام من بكتيريا الصيف لكي لا يفسد بسرعة

رغم الجو الجميل والمتعة الكبيرة في فصل الصيف، إلا أن الكثيرين يعانون في هذا الفصل من تعرض الطعام للبكتيريا، ما قد يسبب التسمم الغذائي. فكيف يمكن تجنب هذه الأخطار؟

وجود البكتيريا في الطعام قد يسبب التسمم الغذائي، وينتج ذلك غالبا عن طريقة خاطئة في إعداد الطعام، مما يؤدي إلي ظهور رائحة سيئة في الطعام. لذلك يجب أن نتعرف على كيفية حماية الطعام من ظهور البكتيريا.

تذكر دراسة أجريت في منظمة المقاييس الغذائية عام 2008 في الولايات المتحدة بأن هناك حوالي 3 من أصل 9 أشخاص عانوا من التسمم الغذائي الناتج عن البكتيريا التي تتكاثر في الطعام وعن ترك الطعام في بيئة تشجع على نمو البكتيريا مثل زيادة درجة الحرارة. وذكرت الدراسة بأن هناك درجة حرارة معينة يجب حفظ الطعام فيها، لأن البكتيريا تحتاج إلى شروط معينة لكي تنمو مثل الدفء والرطوبة ودرجة الحموضة. وتتكاثر هذه البكتيريا بسرعة في درجة تتراوح بين 10 – 60 درجة مئوية ويفضل تخزين الطعام في أقل من 7 درجات في الثلاجة لأن ذلك يبطئ من نمو البكتيريا.

كما يجب طهي الطعام في درجة حرارة تتراوح ما بين 70 – 100 درجة مئوية لكي تساعد في قتل معظم البكتيريا الموجودة في الطعام، ولكن يمكن لبعض الجراثيم أن تبقى وتتحول إلى بكتيريا إذا تم تخزين الطعام في درجة حرارة أقل من 60 درجة مئوية. وعادة ما ينصح بتسخين الأطعمة المطبوخة جيداً لقتل أي بكتيريا يمكن أن تكون نمت أثناء التخزين.

وبصفة عامة، توصي منظمة المقاييس الغذائية باتباع طريقة طبخ صحية والقيام بمجموعة من الخطوات المهمة التي تساعد في الحصول على طعام صحي في فصل الصيف وجعل الطعام آمنا.

يمكن منع انتشار البكتيريا الضارة في فصل الصيف ومنع الفيروسات من خلال الحفاظ على معايير النظافة الشخصية جيدا، والحفاظ على أسطح العمل في المطبخ والأواني نظيفة.

لذلك قم باتباع الإرشادات التالية قبل تجهيز الطعام:

- غسل اليدين بانتظام بالصابون والماء الدافئ خصوصاً بعد الذهاب إلى المرحاض أو تغير حفّاضة الطفل. وكذلك قبل تجهيز الطعام. كما يجب غسل اليدين بعد لمس الأطعمة النيئة، وبعد لمس الحيوانات الأليفة.

- يجب عدم التعامل مع الطعام إذا كنت مريضا وتعاني من مشاكل في المعدة، مثل الإسهال، أو القيء، أو لديك أي قروح مفتوحة.

عند الطبخ:

- من المهم طهي الطعام جيداً وخصوصاً اللحوم ومعظم المأكولات البحرية، لقتل أي بكتيريا ضارة يمكن أن تتواجد في الأطعمة.

و للتأكد من أن اللحوم قد نضجت يمكن اختبارها من خلال إدخال السكين في اللحم حتى تصل بسهولة إلى أعمق جزء عندها يكون الطعام قد أصبح ناضجا تماماً. وينصح بعدم تسخين الطعام أكثر من مرة واحدة.

التبريد:

- تحتاج بعض الأطعمة للاحتفاظ بها في درجة حرارة مناسبة لمنع نمو البكتيريا الضارة. ويفضل دائماً التحقق من تعليمات التخزين الموجودة على الملصق.

- يمكنك ضبط درجة حرارة الثلاجة على 5 مئوية للاحتفاظ بالطعام في فصل الصيف.

- إذا قمت بترك الطعام في درجة حرارة الغرفة، يمكن للبكتيريا أن تنمو وتتكاثر وتصل إلى مستويات خطيرة.

- حاول تبريد بقايا الطعام المطبوخ بسرعة في غضون بضع ساعات، ووضعها في الثلاجة أو الفريزر.

منع انتشار التلوث

يمكن أن يحدث انتقال للبكتريا عادة من الأطعمة النيئة إلى غيرها من الأطعمة. وقد يحدث عندما يتم لمس الطعام واليدين بها فيروسات ناتجة عن أسطح العمل غير النظيفة.

ولمنع انتشار التلوث ينصح بـ:

- غسل اليدين عند التعامل مع الأطعمة النيئة.

- تخزين الأطعمة بشكل منفصل.

- تخزين اللحوم النيئة في أوعية قابلة للغلق في الجزء السلفي من الثلاجة، بحيث لا تقوم اللحوم بالتنقيط على الأطعمة الأخرى.

- استخدام لوحة تقطيع مختلفة لكل صنف من الأطعمة.

- تنظيف السكاكين والأواني الأخرى بعد التعامل مع الأطعمة النيئة.

- نظافة الأغذية الخارجية.

- الحفاظ باستمرار على نظافة الطعام.

- تحقق من النصائح السليمة للحفاظ على الطعام الذي تتناوله.

- تخزين الطعام بشكل صحيح وذلك لمنع نمو البكتيريا الضارة التي تفسد رائحة الطعام.

ا.ط

مختارات