هكذا تحسن بعض الأغذية مزاجنا وتجعلنا سعداء! | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 23.08.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

هكذا تحسن بعض الأغذية مزاجنا وتجعلنا سعداء!

ربما قد سمعت سابقاً مقولة " ما تأكله يعبر عنك" دون أن تعرف ما يعنيه ذلك بالضبط. فهل يؤثر فعلاً ما نأكله على صحتنا الجسدية والنفسية أيضاً؟ إذاَ ما هي الأطعمة التي قد تخرجنا من حالة نفسية سيئة وتحسن مزاجنا؟

هناك كثير من أنواع الطعام تشعرنا بالسعادة وتحسن المزاج.

هناك كثير من الأغذية التي تمنحنا الشعور بالسعادة وتحسن مزاجنا، لكن يجب الحذر من أن يتسبب ذلك في أضرار أخرى مثل السمنة مثلا.

لا شك أيضاً بأنك قد سمعت عبارة "تفاحة في اليوم تبقي الطبيب بعيداً"، ولكن هل يمكن لتفاحة في اليوم أن تبقي الاكتئاب بعيداً؟ راقب نفسك جيداً وانتبه إلى الأغذية التي تتناولها، فقد كشفت العديد من الدراسات والأبحاث وجود رابط بين التغييرات في النظام الغذائي والمزاج والسعادة. وبينما لا تعتبر التغذية علاجاً للاكتئاب بشكل كامل، إلا أنها قد تكون جزءاً لا يتجزأ من خطة العلاج الشاملة.

إليك بعض الأطعمة التي تساعد في طرد الاكتئاب من حياتك اليومية:

الموز: لا تقتصر فائدة الموز على المذاق الحلو والنكهة اللذيذة فحسب، فهو يحتوي أيضا على البوتاسيوم وفيتامين B6 الذي يوفر لك الطاقة ويحسن وظائف المخ. لهذا السبب فهو الغذاء المثالي لوجبة الفطور لبدء يومك.

الحمضيات: البرتقال والليمون والغريبفروت تحتوي جميعها على حمض الفوليك وهو معزز للمزاج. إذا كنت في حالة مزاجية سيئة، ما عليك سوى تناول حبات البرتقال لتنتعش.

الأفوكادو: إذا لم تكن في مزاج جيد، فإن الأفوكادو هو الفاكهة المثالية لتعديله. إذ يحتوي على مزيج من فيتامينات ب والبوتاسيوم التي لا تجعلك تشعر بالتحسن فحسب، وإنما تخفض ضغط الدم أيضاَ. لذا، إبدأ يومك مباشرة مع بعض الأفوكادو، بحسب ما نشر موقع لجامعة (نوتنغهام) البريطانية.

الشوكولاتة: تعرف الشوكولاتة بأنها صديقة الأوقات الصعبة والمزاج العكر. فهي أيضاً من مضادات الاكتئاب وتجعلك تشعر براحة أكبر. ولكن عليك أن تكافح لمقاومة الرغبة في تناول صندوق كامل من الشوكولاتة المفضلة لديك في جلسة واحدة (يكاد يكون من المستحيل)، لأنه على الرغم من أن الشوكولاتة من شأنها أن تجعلك تشعر بالتحسن على المدى القصير، إلا أن المخاطر الصحية للسمنة وحب الشباب على المدى الطويل من المؤكد أنها ستجعلك تندم على ضعفك أمامها.

وإذا كنت تواجه يوماً مرهقاً،  تناول ما قد يساعدك على تخفيف التوتر كالزنجبيل أو جوزة الطيب.

ولتجاوز شجار مع شخص تهتم لأمره، أضف بعض الأطعمة المنتجة للدوبامين مثل الكاكاو أو الأطعمة الغنية بالأوميغا 3 مثل سمك السلمون.

 وفي نهاية اليوم جرب ما قد يساعدك على الاسترخاء، مثل كوب من الحليب الدافئ أو بعض التوفو أو لحم الديك الرومي. بحسب ما نشر موقع صحيفة (إيبوك تايمز) الأميركي.

ر.ض/ ص.ش