هجوم بسكين قرب ميونيخ وتحريات حول دوافع ″إسلامية″ محتملة | أخبار | DW | 10.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

هجوم بسكين قرب ميونيخ وتحريات حول دوافع "إسلامية" محتملة

نفذ شخص لم تعرف هويته بعد هجوما بسكين على أشخاص في محطة ركاب بالقرب من ميونيخ ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين. وألقي القبض على المشتبه به فيما تحقق الشرطة في أقوال شهود أفادت أن منفذ الهجوم كان يهتف "الله أكبر".

قالت متحدثة باسم مكتب مكافحة الجرائم في ولاية بافاريا الألمانية الثلاثاء (العاشر من أيار/ مايو 2016) إن مسلحا بسكين هاجم ركابا بمحطة قطارات "غرافينغ" بالقرب من مدينة ميونيخ بجنوب ألمانيا بحدود الساعة الخامسة صباح الثلاثاء. وأدى الهجوم إلى مقتل شخص تعرض لإصابات بالغة بعد أن طعنه منفذ الهجوم العديد من المرات في ظهره، كما جرح ثلاثة آخرين تعرضوا لإصابات طفيفة، وفق تأكيدات النيابة العامة بميونيخ.

وقد ألقت الشرطة القبض على المشتبه به، وتتحرى صحة أقوال شهود ذكروا أنه كان يهتف "الله أكبر" أثناء الهجوم. وذكرت رئاسة الشرطة في مدينة إنغولشتات أنه تم القبض على شخص مشتبه به، مضيفة أن التحقق من هوية المشتبه به لا يزال جاريا، دون أن يتم التأكيد عن وجود خلفية إسلامية وراء الهجوم، لكن التحريات جارية بهذا الشأن.

وتتحفظ الشرطة الألمانية عن إصدار أي معلومات في الوقت الراهن لكنها أكدت أنها ستعقد مؤتمرا صحفيا بعد ساعات.

ص.ش/و. ب (رويترز)

مختارات