هبوط اضطراري لطائرة في مطار ألماني بسبب ″محادثة مريبة″ | أخبار | DW | 11.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

هبوط اضطراري لطائرة في مطار ألماني بسبب "محادثة مريبة"

هبطت طائرة تابعة لشركة "إيزي جيت" اضطرارياً في مطار كولونيا / بون الألماني بعد اكتشاف قائدها وجود حقيبة مريبة ومحادثة مثيرة للشكوك لركاب على متن الطائرة، والشرطة تلقي القبض على ثلاثة ركاب، كانوا على متن الطائرة.

هبطت طائرة تابعة للخطوط الجوية "إيزي جت" اضطراريا ليل السبت-الأحد (11 يونيو/ حزيران 2017) في كولونيا بغرب ألمانيا، بسبب "محادثة مشبوهة" ووجود حقيبة مثيرة للشك على متنها، وأُلقي القبض على ثلاثة ركاب، وفق ما أعلنت الشرطة الألمانية.

وقالت الشرطة في كولونيا صباح اليوم الأحد إن عدداً من الركاب سمعوا ثلاثة رجال أثناء الرحلة يناقشون "أموراً إرهابية" قبل أن يقوموا بتحذير طاقم الطائرة. وهبطت الطائرة، التي كانت قادمة من العاصمة السلوفينية لوبليانا في طريقها إلى العاصمة البريطانية لندن، في مطار كولونيا / بون، الذي يعد سادس أكبر مطار في ألمانيا. وقال متحدث باسم المطار إن ركاب الطائرة التابعة لشركة "إيزي جيت"، البريطانية السويسرية، وعددهم 151 راكباً تم إنزالهم عبر زلاجات الطوارئ وتم نقلهم في وقت لاحق إلى منطقة عبور حيث جرى استجوابهم من قبل الشرطة.

وتم احتجاز الرجال الثلاثة ومن ثم تسليمهم إلى الشرطة الجنائية في كولونيا، من دون أن ترد تفاصيل حول محتويات الحقيبة أو مدى حقيقة التهديد الإرهابي، لكن الشرطة قالت إنها نفذت تفجيراً تحت السيطرة بعيداً عن الطائرة للتخلص من حقيبة مريبة تحمل على الظهر، لم تتمكن سلطات الطيران من معرفة صاحبها.

وقالت سلطات المطار إنه تم تحويل 10 رحلات جوية من المطار وتأخر إقلاع 20 رحلة أخرى.

ومساء الجمعة 3 حزيران/ يونيو الجاري، تم إخلاء مهرجان لموسيقى الروك يجتذب عشرات آلاف الأشخاص في حلبة سباق السيارات في مدينة نوربورغرينغ في غرب ألمانيا بسبب "تهديد إرهابي"، وفق ما أفادت الشرطة والمنظمون.

ع.غ/ ح.ز (د ب أ، آ ف ب)

مختارات

إعلان