هاينكس يتمسك بالقيم الأخلاقية في أزمة أوباميانغ مع دورتموند! | عالم الرياضة | DW | 20.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

هاينكس يتمسك بالقيم الأخلاقية في أزمة أوباميانغ مع دورتموند!

يبدو أن أزمة أوباميانغ مع ناديه دورتموند قد استفزت مدرب فريق بايرن ميونخ يوب هاينكس، الذي ندد بغياب الأخلاق لدى بعض لاعبي كرة القدم المحترفين. فيما استبعد المدرب المخضرم هاينكس حدوث شيء مشابه في فريقه بايرن ميونخ.

شجب مدرب بايرن ميونخ الألماني، يوب هاينكس، غياب الأخلاق لدى بعض لاعبي كرة القدم المحترفين، على غرار بيير أوباميانغ وعثمان ديمبيلي. وقال هاينكس وفق ما أشار إليه موقع "شبورت بيلد" الألماني "الأخلاق جزء من وظيفتنا، حيث يجب على لاعب كرة القدم أن ينظر أبعد من أنفه، ويرى ما يحدث في المجتمع" وأضاف المدرب المخضرم: "رؤية الأشياء التي حدثت مع ديمبيلي وأوباميانغ في دورتموند شيء محرج وغير مقبول".

وأردف هاينكس (72 عاما) أن انتقال البرازيلي فيليب كوتينيو من فريقه السابق ليفربول إلى نادي برشلونة الإسباني، هو حالة مماثلة بيد أنه تم حلها بشكل أكثر لباقة.

وعلى الرغم من أن المدرب الفائز بدوري أبطال أوروبا مع بايرن ميونخ سنة 2013، لم يطالب الأندية الأخرى بإبداء التضامن مع رؤيته، بيد أنه قال إنه يتوجب على تلك الأندية التي تضم مثل أولئك اللاعبين التفكير في الأمر.

وأشار هاينكس إلى أن ما يحدث الآن في فريق دورتموند لا يمكن أن يتخيل وقوعه في فريق بايرن ميونخ، وقال في هذا الصدد: "يجب على اللاعبين أن يعرفوا ما هو ممكن، وأن القيام (بهذه الأفعال) لا تجوز". وأضاف :"على اللاعبين أن يعرفوا مسبقا ماهي المسؤولية التي يتحملونها" وتابع :"أعتقد أن هذا هو الوضع السائد في بايرن ميونخ".

يشار إلى أن اللاعب الغابوني، بيير أوباميانغ، تم استبعاده مؤخرا من تشكيلة الفريق الأصفر بعدما تغيب عن حضور اجتماع لفريقه دورتموند، بالإضافة إلى أن العديد من التقارير الصحفية أكدت رغبة الفهد الغابوني في الرحيل عن ناديه دورتموند في فترة الانتقالات الشتوية.

رضوان مهدوي

مختارات

إعلان