نيمار يكشف آخر تفاصيل علاجه من الإصابة | عالم الرياضة | DW | 24.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

نيمار يكشف آخر تفاصيل علاجه من الإصابة

يخوض نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا سباقا ضد الساعة من أجل تعافيه من الإصابة، حتى يتمكن من العودة إلى الملاعب والمشاركة في نهائيات كأس العالم. نيمار كشف مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي تفاصيل علاجه.

يغيب نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا عن المستطيل الأخضر منذ مدة بسبب إصابة قوية ألمت به في إحدى مباريات الدوري الفرنسي. ويخوض النجم البرازيلي سباقا مع الزمن من أجل استعادة لياقته البدنية في أسرع وقت، حتى يتمكن من المشاركة مع المنتخب البرازيلي في نهائيات كأس العالم، التي ستحتضنها روسيا صيف هذا العام.

ويحرص صاحب أعلى صفقة قياسية في عالم الساحرة المستديرة على تقاسم أبرز لحظات حياته مع الملايين من متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي، بما في ذلك مرحلة العلاج التي يمر منها حاليا بعد الإصابة.

 وفي هذا الشأن أوضح موقع جريدة "ذا صن" أن نيمار نشر على حسابه الخاص في موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، فيديو يظهر فيه وهو يتلقى العلاج، مشيرا فيه إلى أنه قام ببعض التمارين الخفيفة في قدمه اليمنى المصابة.

وذكر الموقع البريطاني أن نجم المنتخب البرازيلي (26 عاما) حمَل فيديو آخر له أثناء خضوعه للعلاج على يد طبيبه الشخصي، أكد فيه على أنه يتلقى" حصته الثانية من العلاج اليومي"، في ظل توقعات بانتقال العلاج إلى مراحل متقدمة في الأسابيع القادمة. وتُعول الجماهير البرازيلية كثيرا على تواجد نيمار في بطولة كأس العالم، حيث يسعى منتخب "السامبا" إلى التتويج بهذا اللقب العالمي، الذي فاز به آخر مرة سنة 2002.

من جهة أخرى لا زالت الشائعات تُحيط بمستقبل نيمار مع الفريق الباريسي العملاق، خاصة بعدما أكدت العديد من التقارير الصحفية أن نادي ريال مدريد يعتزم التعاقد مع النجم البرازيلي في فترة الانتقالات الصيفية القادمة، في حين يتمسك بطل الدوري الفرنسي بخدمات نجمه الأول نيمار.

مختارات