نيمار يبعث رسالة مبطنة إلى غوارديولا! | عالم الرياضة | DW | 26.05.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

نيمار يبعث رسالة مبطنة إلى غوارديولا!

قبل أيام قليلة، أكد ربان سفينة باريس سان جيرمان توماس توخل أن نجم الفريق الأول نيمار جزء أساسي في مشروعه مع النادي الفرنسي. لكن، تصريحا أدلى به النجم البرازيلي مؤخرا قد يفتح الباب له للانتقال إلى الدوري الإنجليزي.

fußball Paris Saint Germain v Olympique Marseille - Neymar Jr (picture-alliance/Zumapress/M. Taamallah)

صورة أرشيفية.

يبدو أن نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا مُصر على إثارة الكثير من التكهنات حول مستقبله الكروي مع نادي العاصمة الباريسية، خاصة في ظل توارد تقارير صحفية تؤكد عزم النجم البرازيلي مغادرة النادي الفرنسي العملاق في فترة الانتقالات الصيفية.

وتُبدي العديد من الأندية الأوروبية الكيرة رغبتها في الحصول على خدمات الساحر البرازيلي، خاصة نادي ريال مدريد، الذي يتأهب، حسب العديد من التقارير الصحفية، إلى خطف نيمار وجلبه إلى القلعة المدريدية في أقرب وقت ممكن.

لكن، يبدو أن تصريحات النجم البرازيلي قد تفتح المجال أمام أندية أخرى للحصول على توقيع نيمار. وفي هذا الصدد، ذكر موقع جريدة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أن نيمار دا سيلفا اعترف برغبته في اللعب تحت قيادة مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا.

وقال النجم البرازيلي في تصريحات تناقلتها وسائل الإعلام "أردت دائما العمل مع غوارديولا فهو مدرب مختلف. لقد قدمت بعد سنة من رحيله عن النادي. أريد حقا العمل معه".

وقد تكون تصريحات نيمار الأخيرة رسالة مبطنة إلى بيب غوارديولا من أجل التحرك لضمه في فترة الانتقالات القادمة، خاصة بعدما أكد المدرب الإسباني الشهير عزمه تطعيم كتيبته الكروية بأسماء أخرى وازنة من أجل تحقيق المزيد من الألقاب.

يُشار إلى أن نيمار (26 عاما) تعافى من إصابة ألمت به وأبعدته عن الملاعب فترة طويلة، في ظل توقعات بتألق النجم البرازيلي مع منتخب بلاد في كأس العالم، التي تحتضنها روسيا بعد أيام قليلة.

مختارات

إعلان