نهاية مأساوية لـ″تينكي وينكي″ ... هذا سبب وفاته | عالم المنوعات | DW | 26.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

نهاية مأساوية لـ"تينكي وينكي" ... هذا سبب وفاته

صدمة كبيرة لمحبي مسلسل "تيليتابيز" للأطفال بعد وفاة الممثل البريطاني سايمون شيلتون، الذي اشتهر بأداء شخصية "تينكي وينكي"، خاصة بعد أن كشفت تقارير طبية عن سبب وفاته المأساوي.

كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن سبب وفاة الممثل البريطاني سايمون شيلتون، الذي اشتهر بأداء شخصية "تينكي وينكي" -الدمية البنفسجية- في مسلسل "تيليتابيز" الشهير الموجه للأطفال، إذ أوردت الصحيفة معلومات من تقرير طبي يرجع سبب الوفاة إلى شرب مفرط للكحول أدى إلى سقوط الممثل في أحد شوارع مدينة ليفربول البريطانية وتجمده من البرد. وكان" تينكي وينكي" قد توفي عن عمر يناهز 52 عاماً يوم 17 يناير/ كانون الثاني. غير أن خبر وفاته لم يعلن إلا بعد مرور أيام على وفاته.

يذكر أن مسلسل "تيليتابيز" الشهير، الذي أنتجته قناة "بي بي سي" البريطانية، كان قد لاقى نجاحاً باهراً حول العالم، إذ استمر عرضه منذ سنة 1997 حتى سنة 2001 وأذيع في حوالي 120 دولة وترجم إلى لغات مختلفة منها العربية. وكان الممثل البريطاني شيلتون قد تردد في البداية في قبول هذا الدور، إذ قال آنذاك: "لم أفكر عند قبول الدور أن المسلسل سيكون له كل هذا النجاح. لكن عندما بدأنا في العمل أدركت أنه أمر مميز".

وقد شكلت وفاة سايمون شيلتون صدمة لعائلته ومحبي البرنامج. وكانت ابنة أخيه نجمة الممثلة إميلي أتاك قد عبرت على حسابها في موقع "تويتر" عن حزنها لفقدان عمها، قائلة: "أُخذ عمي الرائع سايمون منّا فجأة. كان أروع وأكثر رجل موهوب يمكن أن تتعرّف إليه. أحبَه كل من عرفه".

ر.ن/ ي.أ

مختارات