نصري الغاضب يعتزل اللعب مع منتخب فرنسا | عالم الرياضة | DW | 10.08.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

نصري الغاضب يعتزل اللعب مع منتخب فرنسا

كد لاعب الوسط الفرنسي سمير نصري قراره باعتزال اللعب دولياً، بسبب انزعاج عائلته وسلوك بعض اللاعبين في المنتخب الفرنسي، وأنه سيركز حصراً على مهمته مع فريقه مانشستر سيتي الانكليزي.

أعرب الفرنسي سمير نصري نجم فريق مانشستر سيتي، حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، اليوم الأحد (10 آب/ أغسطس 2014) عن امتعاضه من قرار استبعاده من قائمة المونديال، مما دفعه لاعتزال اللعب الدولي، مؤكداً في الوقت ذاته أنه لم يحظ بدعم المدرب أو اللاعبين في المنتخب الفرنسي، ومنتقداً مدرب الديوك ديدييه ديشان.

وقال نصري "أفكر في مسألة الاعتزال منذ كأس الأمم الأوروبية 2012، هذا مجرد تأكيد لما أشعر به"، مضيفاً: "طالما ظل ديشان مدرباً لا أعتقد أنه سيكون لي دور بعد كل ما حدث".

وأفاد نجم مانشستر سيتي: "لقد قال ديشان إنه لم يستدعني إلى كأس العالم، لأنني لا أكون سعيداً على مقاعد البدلاء، ولكني لا أعرف أي لاعب يكون سعيداً بالجلوس على مقاعد البدلاء، خاصة عندما تكون أسباب ذلك غير مفهومة".

وتابع بالقول: "الأمر لا يتعلق بالمدرب وحده، لقد فعل ما اعتقد أنه الأفضل للفريق في كأس العالم، الصحافة الفرنسية ذكرت أن باقي اللاعبين يشتكون مني". وختم نصري حديثه بالقول "لم أتواجد بين مجموعة من اللاعبين لا يتمتعون بالصراحة الكافية لكي يخبروني في وجهي إذا كانوا يواجهون مشاكل معي".

واستبعد المنتخب الفرنسي سمير نصري من قائمة فرنسا في مونديال البرازيل، فيما قامت صديقة نصري بالرد على ذلك بالتعليق على قرار ديشان عبر شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" مما دفع المدرب لتقديم دعوى قضائية ضدها.

م.ق/ ع.غ (د ب أ، رويترز)