نجم ليفربول كيتا يكشف عن مخاوفه الغريبة خارج المستطيل الأخضر | عالم الرياضة | DW | 02.07.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

نجم ليفربول كيتا يكشف عن مخاوفه الغريبة خارج المستطيل الأخضر

نجم ليفربول الجديد نابي كيتا يكشف عن أكبر مخاوفه بعيدا عن المستطيل الأخضر. هذا ما كشفت عنه تقارير صحفية، في ظل توقعات بتألق النجم الغيني مع "الريدز"، الذي يريد استعادة أمجاده الكروية من جديد. فمن ماذا يخاف كيتا؟

RB Leipzig v Hertha BSC - Bundesliga Naby Keita (Getty Images/B.Streubel)

كيتا بقميص فريقه السابق لايبزيغ، صورة من الأرشيف.

كثيرا ما ارتعدت فرائص حراس المرمى أمام الدولي الغيني نابي كيتا، فنجم فريق لايبزيغ الألماني السابق واحد من أكثر اللاعبين، الذين يستغلون أنصاف الفرص من أجل هز شباك الخصوم، ومساعدة فرقهم على حصد الفوز تلو الآخر.

وقبل أيام قليلة، قدم فريق ليفربول نجمه الجديد نابي كيتا إلى وسائل الإعلام، إذ يُعول النادي الإنجليزي العريق كثيرا على تألق كيتا، الذي يُتوقع أن يكون صفقة ناجحة، لما يتمتع به من مؤهلات كروية كبيرة، وقدرة على تغيير نتائج المباريات.

بيد أن الدولي الغيني كشف مؤخرا عن أكبر مخاوفه، والتي لا علاقة لها بعالم الساحرة المستديرة، فقد قال كيتا "أخاف حقا من الكلاب الصغيرة ومن الكلاب بشكل عام"، وأضاف وفق ما أشار إليه موقع جريدة "ذا صن" البريطانية، أنه في وطنه يمكن للكلاب أن تكون عنيفة، غير أن الوضع مغاير نوعا ما في( بريطانيا)، على حد قوله.

في المقابل، سيرتدي نابي كيتا (23 عاما) مع فريقه الجديد ليفربول قميص أسطورة النادي ستيفن جيرارد (رقم 8)، الذي قدم بنفسه القميص إلى القادم الجديد، فيما عبر الدولي الغيني عن فرحته الكبيرة بذلك، مؤكدا أن ذلك كان بمثابة "مفاجأة".

مختارات

إعلان