نائب ميركل السابق يتوقع تخليها عن منصبها في مايو المقبل | أخبار | DW | 30.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

نائب ميركل السابق يتوقع تخليها عن منصبها في مايو المقبل

منذ أن أعلنت ميركل نيتها التخلي عن رئاسة حزبها بحلول نهاية هذه السنة، والاسئلة تطرح بكثافة: هل تكمل ميركل ولايتها الرابعة حتى 2021؟ نائبها ووزير خارجيتها السابق غابرييل توقع أن تتخلى عن منصبها كمستشارة في مايو القادم.

Deutschland Bundestag Kanzlerwahl (Getty Images/AFP/T. Schwarz)

ميركل وغابرييل في صورة تعود لمطلع عام 2018.

توقع وزير الخارجية الألماني السابق  زيغمار غابرييل استقالة المستشارة أنغيلا ميركل من منصبها كمستشارة وانهيار الائتلاف الكبير في موعد أقصاه أيار/مايو 2019. ويعتبر غابرييل، الرئيس الأسبق للحزب الاشتراكي الديمقراطي، أحد عرابي الائتلاف الكبير، الذي حكم ألمانيا بين عامي 2013 و2017. لكنه فقد منصبه في الائتلاف الكبير الحالي بعد تصريحات ضد رئيس حزبه السابق مارتن شولتس.

وكتب غابرييل في مقال بصحيفة "دي تسايت" في عددها الصادر غدا الأربعاء (31 تشرين الأول/ أكتوبر 2018) أنه من المرجح أن إعلان ميركل استقالتها من رئاسة الحزب كان مجرد خطوة أولى "لتمهد الطريق في النهاية، من خلال التخلي عن المستشارية أيضا، أمام تشكيل ائتلاف جديد يضم التحالف المسيحي حزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر"، والمعروف بـائتلاف "جامايكا". نسبة إلى ألوان علم جمايكا الأسود والأصفر والأخضر.

وتابع غابرييل أن من المتوقع أن تتم هذه الخطوة "على أقصى تقدير بعد انتخابات برلمان أوروبا في أيار/مايو 2019، وأنغيلا ميركل تعرف ما الذي تدين به لحزبها". واستبعد غابرييل في حال حدوث ذلك، أن يتم إجراء انتخابات جديدة.

وكان كريستيان ليندنر، رئيس الحزب الديمقراطي الحر (الليبرالي)، قد حمَّل ميركل مرارا المسؤولية عن خروج حزبه من المحادثات الاستكشافية لتشكيل ائتلاف "جامايكا" في تشرين الثاني/نوفمبر 2017، وهي الخطوة التي جعلت الحزب الاشتراكي يقدم على الدخول في ائتلاف كبير جديد برئاسة ميركل.

ودعا غابرييل حزبه الاشتراكي إلى بداية جديدة شاملة مشيرا إلى أن "المضامين في الوقت الراهن تعتبر أمورا ثانوية، لأن كل الحديث والحكم الرشيد داخل الائتلاف الكبير في مسائل تتعلق بالتقاعد والإيجارات والرعاية الصحية والعمل بدوام كامل والتدريب والمدارس ورياض الأطفال، كل هذه الأمور للأسف لم تساعد الاشتراكية الديمقراطية"، وطالب حزبه بانتهاج "واقعية اشتراكية ذات صبغة راديكالية".

مشاهدة الفيديو 24:28

مسائيةDW: ماذا بعد إعلان ميركل عدم ترشحها مجددا ؟

وأعرب غابرييل عن اعتقاده بأن على الحزب الاشتراكي أن يعيد هيكلة عمله الحزبي بشكل جذري، ورأى أنه بالاستعانة بمئة "من الشباب المؤثرين الذين يستخدمون شبكات التواصل الاجتماعي ليلا ونهارا، سنكون في وضع أفضل من الاستعانة بضعف هذا العدد من موظفين يديرون مجموعات مصالح ويوازنون بينها داخل الحزب".

تجدر الإشارة إلى أنه في أعقاب النتيجة السيئة التي مني بها حزبها في انتخابات البرلمان المحلي بولاية هيسن الألمانية أول أمس الأحد، أعلنت ميركل أمس الاثنين عزمها عدم الترشح مجددا لرئاسة حزبها المسيحي  والانسحاب من الحياة السياسية بالكامل بحلول عام 2021.

ح.ع.ح/ أ.ح (د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة