نائب عراقي: معارك صلاح الدين بحاجة إلى طيران التحالف | أخبار | DW | 17.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

نائب عراقي: معارك صلاح الدين بحاجة إلى طيران التحالف

قال نائب في البرلمان العراقي إن المعارك التي تدور رحاها في محافظة صلاح الدين، وخاصة في قضاء تكريت بحاجة إلى مشاركة طيران التحالف الدولي، مشيرا إلى أن اجتماعا بهذا الخصوص يعقد اليوم في بغداد

صرح نائب عراقي وعضو بلجنة الأمن والدفاع البرلمانية أن المعارك التي تدور حاليا في محافظة صلاح الدين وخاصة قضاء تكريت بحاجة إلى مشاركة طيران التحالف الدولي. وقال النائب صباح مهدي الساعدي في تصريح لصحيفة / المدى/ اليوم الثلاثاء(17 آذار/مارس2015) إن "القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي سيعقد اجتماعا للقيادة المشتركة للعمليات التي تضم العراقيين وقوات التحالف بهدف استئناف الضربات الجوية في تكريت وتحديد الأماكن وتجنب الأخطاء في ضرب مواقع عسكرية عراقية".

وأضاف أن "القوات الأمنية والحشد والعشائر تطوق الآن تكريت فيما لا يزال مركز المدينة والقصور الرئاسية القريبة من نهر دجلة بيد المسلحين وسنكون بحاجة إلى ضربات جوية من التحالف ضد مناطق نتوقع بأنها تضم خلايا نائمة ربما ستهاجم القوات بعد أن يتم تحرير المدينة".

وقال نحن " ندعم إسناد طيران التحالف في العمليات بصلاح الدين لكن التحالف يعمل بحسب ما يراه وهو يريد وقتا أطول وبإيقاع أبطأ لتحرير تكريت ونحن نرى أن الفرصة لن تتكرر بوجود عناصر من الحشد والعشائر المستعدة للقتال".

من جانب آخر صرح مسؤول في قوات متطوعي الحشد الشعبي التركماني اليوم الثلاثاء ان قوات الحشد الشعبي تمكنت من تطهير قريتين من سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" في مناطق جنوبي مدينة كركوك / 250 كم شمالي بغداد/.

في غضون ذلك ذكر تقرير صحفي أن إيران وردت أسلحة للعراق لمكافحة مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" في تكريت. وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية في عددها الصادر أمس الاثنين استنادا إلى ثلاثة مسؤولين في الحكومة الأمريكية لم تسمهم أن إيران وردت للعراق على ما يبدو صواريخ متطورة. وبحسب تقرير الصحيفة، تم رصد تلك الأسلحة خلال تحليل لصور جوية لتحركات القوات. وأضافت الصحيفة أنه لم يتم حتى الآن استخدام تلك الأسلحة. وذكرت الصحيفة أن واشنطن تخشى من أن تؤدي تلك الأسلحة إلى تأجيج التوترات في المنطقة.

ح.ع.ح/ح.ز(د.ب.أ)

إعلان