ميركل تعيّن مقربة لها أمينا عاما جديدا للاتحاد المسيحي الديمقراطي | أخبار | DW | 19.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل تعيّن مقربة لها أمينا عاما جديدا للاتحاد المسيحي الديمقراطي

قررت المستشارة الألمانية تعيين انغريت كرامب-كارنبوير أمينة عاما لحزبها المحافظ الاتحاد المسيحي الديموقراطي، في خطوة فتحت النقاش حول نية ميركل المحتملة إيجاد خليفة لها خلال عهدتها الرابعة.

عينت اليوم الإثنين (19 فبراير/ شباط 2018)، رئيسة حكومة مقاطعة سارلاند الصغيرة انغريت كرامب-كارنبوير المقربة جدا من المستشارة أنغيلا ميركل، أمينة عامة للحزب المسيحي الديموقراطي. وبذلك تخلف السياسية البالغة من العمر 55 عاما بيتر تاوبر (43 عاما) الذي أعلن عن عمه الاستقالة من هذا المنصب الاستراتيجي، لأسباب صحية. 

وتقدم وسائل إعلام ألمانية كرامب-كارنبوير الملقبة "ميركل ولاية سارلاند"، على أنها خليفة المستشارة المفضلة. وتتبع المرأتان الخط السياسي نفسه الأقرب إلى الوسط في مواجهة استياء الجناح اليميني في الحزب الذي يطالب بسياسة محافظة أكثر تشددا مع تصاعد اليمين المتطرف في ألمانيا.

إلا أن ميركل وبتعيينها شخصا جديدا لمنصب الأمين العام، تقوم بمبادرة حيال المحتجين في حزبها الذين يطالبون بتعيين مسؤولين أصغر سنا وبتجديد على رأس الحزب.  ومن المتوقع أن تتسلم كرامب-كارنبوير رسميا خلافة بيتر تاوبر خلال مؤتمر استثنائي للاتحاد المسيحي الديموقراطي في 26 شباط/ فبراير في برلين. 

وتواجه ميركل تمردا داخل حزبها الذي سجل نتيجة سيئة في انتخابات أيلول/ سبتمبر التشريعية، خاصة في ظل التنازلات التي وافقت عليها المستشارة للاشتراكيين الديموقراطيين لتشكيل ائتلاف حكومي، بتخليها عن حقيبة المالية.

و.ب/ز.أ.ب (د ب أ، ا ب د)

 

 

مختارات

مواضيع ذات صلة